منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“الصناعة” تشكل لجنة للتفتيش على المصانع ومتابعة إجراءاتها لمواجهة “كورونا”


“جامع” تتفقد خطوط الإنتاج فى 3 مصانع للمنتجات الغذائية والمستلزمات الطبية والملابس الجاهزة فى ” العبور ”

شكلت وزارة التجارة والصناعة، لجنة من الأجهزة المعنية بالوزارة، لإجراء حملات تفتيشية لمتابعة تطبيق المصانع لهذه الإجراءات وبما يضمن عدم توقف أى مصنع عن الإنتاج خلال هذه المرحلة.

شكلت وزارة التجارة والصناعة، لجنة من الأجهزة المعنية بالوزارة، لإجراء حملات تفتيشية لمتابعة تطبيق المصانع لهذه الإجراءات وبما يضمن عدم توقف أى مصنع عن الإنتاج خلال هذه المرحلة.

قالت نيفين جامع ،وزيرة التجارة والصناعة، إن القطاع الصناعى ملتزم بتنفيذ كافة الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا المستجد بهدف ضمان استمرار العملية الانتاجية والحفاظ على سلامة العاملين بالمصانع .

وأجرت الوزيرة جولة تفقدية صباح اليوم لعدد من مصانع المنتجات الغذائية والمستلزمات الطبية والملابس الجاهزة والرياضية بمدينة العبور الصناعية واستهدفت متابعة سير العملية الإنتاجية والوقوف على مدى التزام المصانع بكافة الإجراءات الوقائية والاحترازية في مواجهة انتشار فيروس كورونا.
وقالت جامع، في بيان، إن الحكومة تنفذ حاليا خطة شاملة لدعم القطاع الصناعى لمواجهة تداعيات انتشار فيروس كورونا المستجد.

ذكرت أن جهود الحكومة تتضمن عددا من التدابير والإجراءات لضمان استمرار العملية الإنتاجية بنفس الوتيرة دون المساس بصحة وسلامة العاملين بالمصانع.

وأضافت جامع أن الوزارة تتابع مع مصانع القطاع الخاص إجراءات تعقيم وتطهير أماكن العمل للحفاظ على صحة وسلامة العمال ، مشيرة إلى أهمية التزام القطاع الخاص بالحفاظ على العمالة وعدم تسريحها وعدم المساس بأجور العمال.
أوضحت أن الوزارة ممثلة فى الهيئة المصرية العامة للمواصفات والجودة خاطبت كافة منظمات الأعمال ومن بينها اتحاد الصناعات المصرية واتحاد الغرف التجارية بقرار المنظمة الدولية للتقييس (أيزو) لإتاحة عدد من المواصفات الدولية مجاناً على موقع المنظمة والمتعلقة بنظم إدارة المخاطر بالمؤسسات الإنتاجية وإدارة الأزمات والكوارث وإرشادات لاستدامة العمل بقطاعات الإنتاج فضلاً عن المواصفات الخاصة بتصنيع الأجهزة والمعدات الطبية وأجهزة التنفس الصناعى ومكوناتها .

أشارت إلى أنه سيتم إتاحة هذه المواصفات على الموقع الإلكترونى للوزارة وهيئة المواصفات والجودة للتسهيل على مجتمع الأعمال .
أوضحت جامع أن الحكومة أصدرت قرارات لدعم القطاع الصناعى خلال المرحلة الراهنة تضمنت السماح للمصانع بالعمل خلال فترة حظر التجوال وكذا استثناء الشاحنات وعربات النقل الخاصة بالمصانع من حظر التجوال خاصةً وأن أغلب هذه الشاحنات تعمل في الفترة المسائية لارتباطها بالموانئ.
وأضافت جامع أن الوزارة حصرت المصانع العاملة بنظام الورديات فى مجال الصناعات الغذائية والدوائية للعمل بكامل طاقتها وتقديم تمويل اضافي للمشروعات المتضررة بعد التأكد من عدم وجود أية عوائق تمنعها من التشغيل أو تؤثر سلبا على إنتاجيتها وخدماتها المقدمة للمواطنين إلى جانب تأجيل سداد الضريبة العقارية المستحقة على المصانع لمدة 3 أشهر.

وأوضحت انه تم أيضا تخفيض أسعار الطاقة الكهربائية الموردة للأنشطة الصناعية على الجهود الفائقة والعالية والمتوسطة خارج وداخل اوقات الذروة بواقع عشرة قروش لكل كيلو وات / ساعة .
وأشارت جامع إلى أن الأزمة الحالية تمثل فرصة كبيرة للاعتماد على الصناعات الوطنية، والحد من الاستيراد، ويجرى التنسيق مع مجتمع الصناعة لتصنيع المدخلات والمستلزمات الإنتاجية لتلبية احتياجات الصناعة الوطنية من خلال تشبيك سلاسل التصنيع الوطنية وتعميق التصنيع المحلى وتحقيق التكامل بين الحكومة والقطاع الخاص.

وتضمنت جولة وزيرة التجارة والصناعة زيارة لمصانع شركة “عبور لاند” والتي تشمل 6 مصانع لإنتاج الأجبان البيضاء والألبان والعصائر والجبن المطبوخ والمقامة على مساحة21.5 ألف متر مربع ويبلغ حجم إنتاجها اليومي 755 طنا ويعمل بها نحو 2130 عاملا، وقد بلغ حجم مبيعات الشركة العام الماضي نحو 2.56 مليار جنيه منها 5% صادرات للأسواق الخارجية.
وتفقدت الوزيرة مصنع “تيسير-ميد” للمستلزمات الطبية والذى يعد أحد المصانع الرئيسية فى توفير احتياجات السوق المحلى من الخيوط الجراحية والشبك الجراحي حيث تصل الطاقة الإنتاجية الحالية للمصنع من الخيوط الجراحية إلى مليون دستة سنويا، والشبك الجراحي مائة الف قطعة سنويا، ويسعى مسئولو المصنع لزيادة معدلات الإنتاج والوصول للطاقة القصوى بواقع مليون وستمائة وعشرين ألف دستة سنويا من الخيوط الجراحية، وسبعمائة وخمسين ألف قطعة سنوياً من الشبك الجراحي.
ويصل عدد العمالة المباشرة بالمصنع 250 عاملا، ويغطى إنتاج المصنع 90%؜ من احتياجات السوق المحلى وذلك بعد أن كان المنتج المستورد يستحوذ على 100 % من احتياجات السوق المصرى؜.
وشملت المصانع التى تفقدتها وزيرة التجارة والصناعة أحد المصانع الصغيرة المستفيدة من الخدمات التمويلية لجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر، وهو مصنع “العباسى” لإنتاج الملابس الجاهزة والرياضية والذى تصل طاقته الإنتاجية إلى 300 ألف قطعة سنوياً بإجمالي استثمارات تصل نحو 3 ملايين جنيه، ويبلغ حجم التمويل المقدم من الجهاز لهذا المصنع 2.3 مليون جنيه، ويستهدف توسيع إنتاج المصنع خاصة فى ظل وجود طلب عال من السوق المحلى على منتجاته.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2020/04/13/1320223