منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



“وزير الكهرباء” يشهد افتتاح أول محطة متنقلة فى مرسى علم وربطها بالشبكة القومية


شهد الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، والمهندسة صباح مشالي، رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية لنقل الكهرباء وعدد من مسئولي الشركة اليوم، عبر تقنية “الفيديو كونفرانس” افتتاح أول المحطات المتنقلة الفرعية، جهد 220 كيلو فولت، ومحول الكهرباء جهد 60 ميجا فولت أمبير في مدينة مرسى علم، بمحافظة البحر الأحمر والتى تم ربطها بشبكة الكهرباء القومية.

وهذا الإنجاز الهائل يوفر أخيرًا حلول طاقة قابلة للتطبيق إلى مناطق البحر الأحمر النائية، التي كانت تعتمد على وحدات الديزل للطاقة وتعاني من ضعف التيار الكهربائي، وأزمات الانقطاع المتكررة التي كانت تحدث خاصة مع زيادة الأحمال في فصل الصيف وفي الأعياد.

من بين المسئولين الذين حضروا افتتاح المحطة بمدينة مرسى علم من الشركة المصرية لنقل الكهرباء: المهندس جمال عبد الناصر، العضو المتفرغ للمنطقة الشمالية، ومهندس اسامة صبحي رئيس منطقة القناة، ومهندس إبراهيم شحاتة رئيس قطاع شبكات غرب، ومهندس عزت سلامة مدير عام شبكات البحر الأحمر. هذا بالإضافة إلى حضورممثل من مكتب محافظ البحر الأحمر وفرق من شركة جيزة سيستمز والشركة المصرية الألمانية لصناعة المنتجات الكهربائية “اجيماك”.

وفازت شركة “جيزة سيستمز“، بالشراكة مع “إكس دي- اجيماك”، الممارسة لمشروع  تنفيذ خمس محطات فرعية متنقلة جهد 220 كيلو فولت من نوع عزل الغاز “GIS” من قبل الشركة المصرية لنقل الكهرباء في العام الماضي.

وانفراد المشروع هو تقديم محطات فرعية متحركة لتمكين الشركة المصرية لتحريك المحطات المتنقلة من مكان إلى آخر لتغطية احتياجات الكهرباء في المناطق الحضرية والنائية في جميع أنحاء مصر والتي لا تغطيها شبكات النقل.

ويمكن استخدام المحطات السائدة في حالات الطوارئ. وتستخدم تكنولوجيا انترنت الاشياء (IOT)  Internet of Things لرصد المواقع عن بعد لنقل بيانات وأعطال المحطات إلي فريق تشغيل الشركة المصرية لنقل الكهرباء.

وصرح المهندس عمرو شريف، مدير عام إدارة النقل والتوزيع في شركة “جيزة سيستمز”: “نود أن نشكر الشركة المصرية لنقل الكهرباء على ثقتها بقدراتنا على التعامل مع هذا المشروع الاستراتيجي الذي لا يقتصر فقط على على المعايير الهندسية والتجميع المحلي للمحطات الفرعية فحسب، ولكن أيضًا الدمج بين النظم الفرعية في فترات زمنية قصيرة”.

وأضاف: “نود أيضًا أن نشكر شريكنا الاستراتيجي في هذا المشروع، “XD-EGEMAC”، وجميع الشركات المصنعة المحلية للتغلب على مختلف التحديات التي تواجهها والمساهمة في  نجاح المشروع”.

مع هذا المشروع الاستراتيجي، تأمل “جيزة سيستمز” أن تقدم نموذجاً لإسهام إبداعي في صناعة الطاقة فيما يخص توفير طاقة ذات سعة كبيرة يسهل الوصول إليها في المناطق المهمشة. وسيساهم أيضاً هذا المشروع في تحسين البنية التحتية الحضرية الكلية من أجل حياة أفضل وأكثر استدامة.

وجيزة سيستمز هي شركة رائدة في مجال دمج الأنظمة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، تقوم بتصميم ونشر حلول تكنولوجية خاصة بالصناعات ذات الأصول مثل قطاعات الاتصالات والمرافق والنفط والغاز والنقل وقطاعات السوق الأخرى.

وتساعد جيزة سيستمز عملائها على تنظيم عملياتهم وأعمالهم من خلال مجموعة الحلول والخدمات المدارة والممارسات الاستشارية.

وينتشر فريق جيزة سيستمز المكون من أكثر من ألف ومائة محترف في جميع أنحاء المنطقة من خلال مكاتب الاتصال في القاهرة والرياض ودبي والدوحة ونيروبي ودار السلام وأبوجا وكمبالا ونيوجيرسي، مما يتيح للشركة خدمة قاعدة عملاء متزايدة في أكثر من أربعين دولة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2020/05/17/1347029