منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



«شيزلونج»: «السيكوثرابى» العلاج المناسب لمصابى الاكتئاب بسبب الحجر الصحى


أبوالحظ: الخوف من المستقبل واضطراب العلاقة بين الأزواج أبرز الأعراض

أكدت منصة شيزلونج للطب النفسى، أن «السيكوثرابى» وهو «العلاج النفسى الكلامى» أفضل علاج مناسب للاكتئاب الناتج عن الحجر الصحى بسبب انتشار فيروس كورونا.

وتتصدر مشكلات الخوف من المستقبل واضطراب العلاقات بين الأزواج والمشاكل النفسية المتعلقة بالأطفال ضمن قائمة أعراض الاكتئاب والمشاكل النفسية التى تتلقاها المنصة خلال الفترة الراهنة.

وقال أحمد إبراهيم أبوالحظ المدير التنفيذى لشيزلونج ، لـ«البورصة»، إن عملاء شيزلونج وصل عددهم حاليًا لنحو 70 ألف عميل من 75 دولة على مستوى العالم.

وأضاف أن شيزلونج تتلقى يومياً مئات الحالات، حيث زاد طلب الحصول على الخدمة فى الفترة الأخيرة بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد.

أوضح أن أبرز الأعراض التى يتلقاها أطباء شيزلونج من المرضى خلال الفترة الحالية «هى عدم قدرة الناس على التعامل مع المشاعر السلبية تجاه الأزمة، والخوف من المستقبل.

تابع: «كما أن بعض حالات الاكتئاب تتمثل فى اضطراب العلاقات بين الأزواج بسبب طول فترة بقاء الزوج فى المنزل على غير المعتاد، مما أعطى مساحة أكبر للمواجهة، والمشاكل النفسية المتعلقة بالأطفال.

ولفت إلى أن العلاج المناسب لمصابى الاكتئاب بسبب الحجر الصحى هو «السيكوثرابى» أو العلاج النفسى الكلامى، وله خطوات واضحة وثابتة تقوم به عيادات شيزلونج عبر جلساتها المجانية أو المدفوعة.

وقال إنه يوجد تحرك قوى للشركات خلال الفترة الأخيرة فى إطار مسئوليتها تجاه المجتمع فى ظل الأزمة الحالية، ولفت إلى أهمية تكثيف التعاون بين الشركات الكبرى والجمعيات الأهلية فى مصر، ولذلك لأن تلك الجمعيات موجودة بالفعل بين الناس وتتعامل معهم بشكل مباشر، وهى أكثر من يعرف متطلبات الناس واحتياجاتهم لمواجهة الأزمة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2020/05/21/1349103