منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




6 شركات تأمين تتعاون مع البنك الدولي لإقراض الشركات الصغيرة فى أفقر دول العالم


5 مليارات دولار قيمة المبادرة 45% منها للمشروعات الخضراء

تخطط مؤسسة التمويل الدولية التابعة للبنك الدولي ، لتوجيه مليارات الدولارات في صورة قروض، عبر الأنظمة المالية في الدول النامية للشركات الصغيرة بموجب مبادرة جديدة تدعمها 6 من أكبر شركات التأمين في العالم.
قال جون جاندوفلو، أمين مؤسسة التمويل الدولية، التي تقرض القطاع الخاص، لصحيفة “فاينانشال تايمز”، إن هذه الخطط كانت قيد الإعداد منذ بداية أزمة فيروس كورونا. وسيقدم التمويل للشركات الصغيرة التي تكافح للتعافي من التأثير الاقتصادي للوباء.
أضاف أنه في هذه المرحلة فإن الإقراض للشركات الصغيرة والمتوسطة في الدول الناشئة والنامية، يعد ضروريا لتمكينها من البقاء ودفع الأجور للعاملين.
وستسمح المبادرة، المتوقع الإعلان عنها الأسبوع الجاري، لمؤسسة التمويل الدولية بأن تمرر جزءا من المخاطر إلى 6 شركات تأمين وهي “ميونخ ري”، و”ليبرتي موتشوال”، و”آسبن”، و”آكسا أكس إل”، و”إيفرست”، و”طوكيو مارين”.
وقالت شركات التأمين إن هذه المبادرة ستقلص مخاطر التعثر في الدول الفقيرة من خلال التشجيع على الاستثمارات المنتجة.
وقال جيروم سوينسكو، مدير الاكتتاب في “طوكيو مارين”: “من المعقول أن تعمل شركتنا مع المؤسسات التي تستهدف إحداث تأثير إيجابي في المشكلات التي تتسبب في أزمات حول العالم في الوقت الحالي”.
وأضاف أن مؤسسة التمويل الدولي كان من الممكن أن تقوم بذلك على أساس متخصص أي من خلال شراء تأمين لكل قرض فردي، ولكن المبادرة تنظم عملية القروض تنظيما جيدا.
وقال دان ريوردان، مدير المخاطر السياسية في “أكسا اكس إل”، إنهم يحبون المبادرة بسبب التنويع، مضيفا أن الناس تعتقد أن القطاع العام يزاحم القطاع الخاص، ولكن مؤسسة التمويل الدولية تقوم بمزاحمة قطاع التأمين الخاص من أجل هدف كبير للغاية، مؤكدا أن المؤسسة كانت شفافة للغاية فيما يتعلق بكيفية إدارتها للمخاطر وهو ما يسمح لها بالقيام بالمزيد.
وبموجب المخطط، سيتم تقسيم مخاطر كل قرض فردي والمجمعة في محفظة بين مؤسسة التمويل الدولية وتحالف شركات التأمين، بأقصى قيمة تأمينية عند 75 مليون دولار، أي أن القروض التي تصل إلى 150 مليون دولار سيتم تقسيمها مناصفة. أما التي تزيد قيمتها على ذلك ستتحمل مؤسسة التمويل حصة أكبر من المخاطر.
وسيقدم تحالف شركات التأمين غطاء لـ2 مليار دولار ما يسمح لمؤسسة التمويل الدولية بإقراض ما يصل إلى 5 مليارات دولار بموجب المخطط.
وقال جاندولفو إن الإقراض بموجب المخطط سيكون على النحو التالي: 45% من القروض تذهب إلى البنوك لإقراض المشروعات الخضراء و 40% إلى البنوك في الدول الأكثر فقرا في العالم والمؤهلة للتمويل بموجب المؤسسة الدولية للتنمية التابعة للبنك الدولي والتي تغطي 76 دولة في منطقة افريقيا جنوب الصحراء ومناطق أخرى.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2020/06/23/1360395