منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




الخدمة الوطنية تتعاقد مع “حسن علام” لإنشاء مصنعين لفصل وتركيز المعادن بكفر الشيخ



أعلنت اليوم شركة حسن علام القابضة عن فوز شركتها التابعة “حسن علام للإنشاءات” بعقد من الشركة المصرية للرمال السوداء (EBSC) -التابعة لجهاز مشروعات الخدمة الوطنية NSPO- لتنفيذ الأعمال الهندسية والإنشائية لمصنعي التركيز والفصل لاستخلاص المعادن الاقتصادية من الرمال السوداء.

ويتضمن العقد مراجعة تصميمات المصنعين وأعمال التوريد الجزئي لمعدات ومهمات المصنع وتركيب خطوط الإنتاج. ومن المقرر أن يتم إقامة مصنع التركيز (PCP) ومصنع الفصل (MSP)في منطقتين واقعتين بمحاذاة الطريق الدولي الساحلي في مدينة البرلس بمحافظة كفر الشيخ.

وقال اللواء أركان حرب عز الدين صالح رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية للرمال السوداء، على اعتزازه وثقته الغالية التي تتجلى في التعاون المثمر مع شركة حسن علام القابضة لبناء مصنعي التركيز والفصل في مدينة البرلس بمحافظة كفر الشيخ.

وأكد على أهمية المشروع فى تحقيق القيمة المضافة للمعادن المستخلصة من الرمال السوداء من أجل إنشاء مشروعات قومية تساهم في دفع عجلة الاقتصاد القومي وتوفير الآلاف من فرص العمل للشباب المصري، مما سيثمر عن الحد من الهجرة غير الشرعيةوحماية البيئة من العناصر المشعة المتواجدة في الرمال السوداء.

ولفت إلى أن هذا المشروع يعد أحد المشروعات الجاري العمل عليها في مناطق (رشيد / غليون / المنزلة / دمياط).

وقال المهندس حسن علام الرئيس التنفيذي لشركة حسن علام القابضة عن اعتزازه بالدور الذي تلعبه الشركة في تنفيذ هذا المشروع الذي يحمل أهمية كبيرة على الصعيد الوطني، مشيرًا إلى أن مشاركة حسن علام القابضة تأتي استكمالًا لجهودها في تعزيز القدرات المحلية ودعم توجهات مصر نحو تحقيق الاستفادة المثلى من المواد الخام المحلية.

وأضاف أن استخلاص المعادن من الرمال السوداء محليًا سيوفر للمصنعين والشركات المصرية بديلًا عمليًا عن الاستيراد، فضلًا عن تعزيز القدرات التصديرية في مصر.

يذكر أن شركة حسن علام للإنشاءات ستقوم بأعمال مراجعة التصميمات، والتوريدات، والأعمال الإنشائية والكهروميكانيكية، وكذلك تصنيع وتوريد وتركيبالهياكل المعدنية كما ستقوم شركة “Mineral Technologies” التي تحظى بخبرة عالمية واسعة في هذا المجال، بتوظيف أحدث الخبرات العالمية والتكنولوجيا المتطورة في عمليات التصميم الرئيسية والتوريداتفي خدمة المشروع، تنفيذًاللعقد المبرم بينها وبين الشركة المصرية للرمال السوداء.

من ناحية أخرى، يمثل المشروع قيمة مضافة للاقتصاد المصري في مجال توفير المعادن ذاتالأهمية الاقتصادية الكبيرة على الصعيد المحلي، وخاصة معادن الإلمنيت، والروتايل والزيركون الرطب، والزيركون الجاف، والمونازيت، الماجنيتيت والجارنيت، حيث يتم استخلاص هذه المعادن من الرمال السوداء الثقيلة التي تترسب عند مصبات الأنهار والسواحل البحرية.

ومن المقرر أن تتم عملية التكريك حتى عمق 10 أمتار، حيث يتم دفع الرمال الخام المبللة بالماء من وحدة التكريك إلى مصنع التركيز ثم إلى مصنع الفصل لتنفيذ عملية الفصل والتعبئة.

يذكر أن مصنع الفصل يقع على مساحة 80 فدانًا ويتكون من وحدات إعداد التغذية التي تستقبل المواد الخام التي يتم ضخها عن طريق طلمبات مصنع التركيز، بالإضافة إلى وحدات فصل المعادن المستخلصة من الرمال السوداء، وصولًا إلى وحدات التعبئة والتغليف المسئولة عن إعداد المنتج لعملية التوزيع. ومن المقرر أيضًا أن يقوم المشروع بتوفير ما يربو على ألف فرصة عمل حتى إتمام عملية الإنشاء. 

وقال محمد الدهشوري العضو المنتدب لشركة حسن علام للإنشاءات، أن مشروع استخلاص المعادن من الرمال السوداء سيسهم في دفع عجلة النموالاقتصادي بمصر من خلال توفير الكثير من فرص العمل، فضلًا عن مساهمته في خفض الأضرار البيئية على سواحل المنطقة المحيطة بالمشروع عن طريق تطهير الشواطئ من المواد المشعة الضارة، وبالتالي تحقيق المنفعة على الأصعدة الاجتماعية والبيئية والاقتصادية. 

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2020/06/25/1361118