منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




النقل: وصول 20 جرار سكة حديد إلى ميناء الإسكندرية


أعلن وزير النقل المهندس كامل الوزير وصول الدفعة الرابعة من جرارت السكة الحديد الجديدة إلى ميناء الإسكندرية بواقع 20 جراراً، وذلك ضمن صفقة تصنيع وتوريد 110 جرارات وإعادة تأهيل 81 جراراً من الأسطول الحالي، وتوريد قطع غيار طويل الأجل لمدة 15 سنة شامل الدعم الفني والتي تبلغ تكلفتها الإجمالية 602.05 مليون دولار التي سبق ووقعتها هيئة سكك حديد مصر مع شركة جنرال إلكتريك الأمريكية.

وقال وزير النقل – في تصريح اليوم الجمعة – “إنه بوصول الدفعة الرابعة يصبح إجمالي عدد الجرارت التي وصلت حتى الآن من الصفقة 70 جرارا جديدا تشكل دعماً هائلاً لقوة الجر بالسكة الحديد، كما ستساهم في انتظام جداول التشغيل وتحسين الخدمة المقدمة لجمهور الركاب وتلبية طلبات مستخدمي السكك الحديدية، فضلا عن مساهمتها في تلبية الحاجة المتزايدة لقطاع نقل قادر على إحداث التنمية”.

وأضاف أنه سيتوالى تباعا توريد باقي الجرارات في إطار الصفقة طبقا لجدول التوريد المتفق عليه، منوها بأنه تم تشغيل العشر جرارات الأولى التي وصلت في ديسمبر الماضي على خطوط السكة الحديد، وسيتم إدخال باقي الجرارات الجديدة الخدمة في يوليو المقبل؛ حيث سيتم تركيبها مع دفعات العربات الجديدة في إطار خطة تشغيل جديدة تعتمد على تشغيل عدد من القطارات المكونة من جرارات وعربات جديدة بالكامل للارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للركاب.

وأكد أن ذلك يأتي في إطار خطة شاملة تعتمد على تقديم أعلى مستوى من الخدمة لجمهور الركاب، موضحا أنه سيتم تشغيل جزء من الجرارات الجديدة في قطارات البضائع في ظل الاهتمام الكبير الذي توليه وزارة النقل لتعظيم منظومة النقل السككي للبضائع وزيادة عوائد هيئة السكك الحديدية المالية وتوفير الوقود وتقليل الازدحام على الطرق البرية، التي تتكلف صيانتها مبالغ باهظة نتيجة المرور الكثيف لسيارات نقل البضائع الثقيلة عليها، علاوة على الأثر البيئي الجيد الذى ينجم عن تقليل حجم الملوثات.

وأشار الوزير إلى أن وصول 4 دفعات من الجرارات الجديدة ووصول الدفعة الأولى من العربات الجديدة ضمن صفقة تصنيع وتوريد 1300 عربة سكة حديد جديدة للركاب يأتي تنفيذاً لتوجيهات القيادة السياسية بالتطوير الشامل لمنظومة السكك الحديدية في مصر، كما يأتي متزامناً مع احتفال الشعب المصري بذكرى ثورة 30 يونيو؛ حيث ستحدث هذه الجرارت والعربات الجديدة التي وصلت بالفعل وتلك التي سيتوالى وصولها حسب الجداول المتفق عليها نقلة نوعية كبيرة وهائلة في مستوى الخدمة المقدمة لجمهور الركاب.

وشدد على أن ما يتم تصنيعه من جرارات يتم التفتيش عليه بمعرفة لجان فنية من السكة الحديد.. أما فيما يتعلق بإعادة تأهيل 81 جرار جنرال إلكتريك التي تتم داخل ورشة التبين للسكك الحديدية؛ فقد تم الانتهاء من عدد 8 جرارات، وسيتوالى إعادة تأهيل باقى الجرارات ودخولها التشغيل وفقا للجدول الزمنى المحدد، مبينا أن هذه الجرارات تخضع للمتابعة الفنية المستمرة للتأكد من الجاهزية الفنية لها، كما يتم عمل ملف فني لكل جرار مسجل به كل ما يتعلق بالجرار والعمرات الخاصة به وغيرها من مختلف الأمور الفنية.

كما أشار إلى تعاقد الوزارة 260 جرارا جديدا، وتحديث وإعادة تأهيل وإصلاح 172 جرارا من الأسطول الحالي مع كبريات الشركات العالمية المتخصصة في هذا المجال بواقع 110 جرارات جديدة من جنرال إلكتريك، فضلا عن إعادة تأهيل 81 جرارا، وتصنيع وتوريد 50 جرارا جديدا مع شركة (PRL) الأمريكية، وتحديث 50 جرارا من الأسطول الحالي، وعمل عمرة جسيمة لـ41 جراراً آخر من الأسطول الحالى.

كما تم عقد صيانة طويلة الأجل لمدة 15 سنة خاصة بـ141 جرارا في صفقة بلغت قيمتها 466,3 مليون دولار، بالإضافة إلى 100 جرار جديد بتمويل من البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية (EBRD) بقيمة تقديرية 290 مليون يورو.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2020/06/26/1361264