منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“أوبر” و”دور داش” تفرضان رسوماً إضافية على العملاء لتقديم مزايا للعاملين


تعتزم شركتا “أوبر” لخدمات مشاركة السيارات و”دور داش” لتوصيل الطعام تقديم المزيد من المزايا للعاملين في الاقتصاد المؤقت في كاليفورنيا هذا الأسبوع، لكنهما سيفرضون رسوماً إضافية على العملاء لتغطية التكلفة.

في الشهر الماضي، فازت شركات اقتصاد الوظائف المؤقتة في كاليفورنيا بحق الاستمرار في تصنيف عمالها كمقاولين مستقلين بعد حملة بقيمة 200 مليون دولار لإعفائهم من قوانين العمل في الولاية، وبدلاً من ذلك وافقت الشركات على تقديم بعض المزايا التي طال انتظارها للعمال، مثل دعم الرعاية الصحية والتأمين ضد الحوادث.

وحتى تتمكن من تغطية هذه الإجراءات، قالت “أوبر”، إنها ستضيف ما يصل إلى 1.50 دولار إلى تكلفة الرحلات وما يصل إلى 2 دولار على توصيل الوجبات، وذلك اعتباراً من يوم الإثنين.

وفي الوقت نفسه، أكد تطبيق توصيل الطعام إلى المنازل “دور داش”، الذي تبلغ قيمته 50 مليار دولار بعد طرحه العام الأولي الأسبوع الماضي، أنه سيرفع رسوم الخدمة اعتباراً من يوم الأربعاء، لكنه لم يذكر حجم الرسوم الإضافية.

وذكرت صحيفة “فاينانشيال تايمز” البريطانية أن شركة “ليفت”، منافس “أوبر” لم تذكر أي تفاصيل عن فرض رسوم إضافية، كما أن شركة “إنستا كارت” المخصصة لتوصيل البقالة رفضت التعليق على ما إذا كانت ستضيف رسوماً إضافية.

قالت شونا كلاركسون، وهي من منظمة “Gig Workers Rising”: “لا ينبغي أن يتحمل الركاب ولا السائقون تكاليف هذه المزايا الضئيلة نيابة عن الشركات التي تبلغ قيمتها مليار دولار، وفي الواقع، لا تقدم المزايا الأخيرة أي حماية حقيقية للعمال في ظل هذا الوباء القاتل”.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: أوبر

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2020/12/15/1406465