منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




الطلب على «اللاب توب» يرفع أسعاره 25%


النمو فى المبيعات بين 30 و40%.. و«لينوفو» و«HP» الأعلى طلباً

ساهم تزايد الطلب على أجهزة «اللاب توب» خلال العام الجارى بفعل «كورونا» لرفع أسعار موديلات متنوعة من هذه الأجهزة بنسب بلغت 25%، وتنافست منصات التجارة الإلكترونية مع المتاجر التقليدية فى تقديم عروض تناسب الطلاب والموظفين على حد سواء.

وكان لأجهزة الحاسبات المحمولة المخصصة للألعاب نصيب هى الأخرى فى المبيعات التى تحركت.

وقال عبدالرحمن عطية، مسئول مبيعات بشركة «ميتيك mee tic» لتجارة الحاسبات بمول «البستان»، إنَّ أجهزة «اللاب توب» شهدت طفرة كبيرة فى المبيعات خلال 2020 خاصة موديلات لينوفو وHP.

أضاف “عطية”، أن مبيعات هذه الأجهزة لم تتحرك لديه خلال 2018 و2019، إلا بنسب طفيفة لا تكاد تذكر، مضيفاً أنه خفَّض هامش أرباحه فى الأجهزة بنسبة %5 لتحريك المبيعات، لكن القوة الشرائية كانت منخفضة تماماً فى ذلك الوقت، خصوصاً بعد قرار التعويم.

تابع: الكثير من المتفائلين لا يمكنه تصور الانتعاشة التى شهدها سوق الحاسبات بسبب الآثار المترتبة على كورونا.

وقال إن مبيعاته شهدت نمواً بلغ 40%، مبيناً أن مواقع التجارة الإلكترونية تحرق الأسعار بصورة كبيرة، وفى كثير من الأحيان لا يستطيع التجار تقديم التخفيضات التى توفرها تلك المواقع للعملاء خصوصاً فى البلاك فرايداى.

لكنه أكد أن المبيعات رغم ذلك جيدة للغاية، معبراً عن أمله فى استمرارها بهذا الشكل.

من جانبه، قال مصطفى الطوخى، مسئول مبيعات بشركة «المتحدون للتجارة” بمول “سوق العصر” بمصر الجديدة، إنَّ مبيعات أجهزة الحاسبات ومنها »اللاب توب« تشهد اقبالاً كبيراً منذ قرار العمل من المنزل بسبب كورونا وبدء الدراسة، وتخطت حتى المستهدفات، مشيراً إلى أن حاسبات لينوفو، وديل الأعلى طلباً لديه بنسب وصلت إلى 30% منذ منتصف العام الحالى.

وأشار إلى أن مبيعات »اللاب توب« فى 2020 عوّضت بشكل كبير معاناة سوق الحاسبات، خلال الأعوام الماضية، مبيناً أن الكثير من موديلات الحاسبات أصبح الطلب عليها مرتفعاً رغم ارتفاع اسعارها.

الأمر نفسه أكده ابراهيم خليل، مسئول مبيعات بشركة view للحاسبات بمول سفنكس بالمهندسين، موضحاً أن العام الحالى يعد عاماً ذهبياً للمبيعات التى ارتفعت بنسب وصلت لـ50% منذ مارس الماضى.

أضاف أن مواقع التجارة الإلكترونية تعد منافساً قوياً لمحلاتهم؛ نظراً إلى تقديمها المنتجات بأسعار أقل من المحلات بنسب وصلت لـ20%.

وقال إن حاسبات اللاب توب المخصصة للألعاب الالكترونية كان لها نصيب من الإقبال هى الأخرى خلال جائحة كورونا، لكن الإقبال كان أقل من اللاب توب التقليدية بنسبة 10%.

أشار إلى أن لديه »لاب توب أسوس للألعاب G731GV-EV073T بسعر 60 ألف جنيه، وأنه باع جهازين منه خلال الشهور الماضية وهو يعد واحداً من أغلى أجهزة فى السوق والموجه لمحبى الألعاب ويحمل شاشة 17.3 بوصة اتش دي، انتل كور i7-9750H، هارد 1 تيرابايت اتش دى دى مع 256 جيجابايت اس اس دي، رام 16 جيجابايت، انفيديا جى فورس RTX 2060 6 جيجابايت GDDR6، ويندوز.

فى حين لديه جهاز Alienware 17 بـ66 ألف جنيه من شركة Dell، مخصص أيضاً للألعاب الإلكترونية وياتى برام 16 جيجابايت، انتل الجيل الثامن كور اي7، ويندوز.

وقال مصطفى العيوطى، مسئول مبيعات بشركة «الأفق» للحاسبات بمول «سوق العصر»، إنَّ أجهزة الحاسبات المحمولة المخصصة للألعاب تحركت مبيعاتها لديه بشكل كبير خلال العام الحالى.

اشار أن المحل لديه عدة موديلات لأجهزة dell يتخطى ثمن الواحد الـ25 ألف جنيه، وانها لاقت إقبالاً جيداً من العملاء.

أضاف أن أجهزة «اللاب توب» بصفة عامة تعانى ركوداً كبيراً منذ 3 أعوام، والكثير من المحلات غيرت نشاطها أو دخلت مجال الصيانة وإكسسوارات الهواتف والحاسبات، لكن الأمر تغير بشكل كبير فى 2020 مع زيادة المبيعات بنسبة تتراوح بين 15% و20%.

فى المقابل، طرحت مواقع التجارة الإلكترونية تخفيضات على أجهزة الحاسبات المحمولة المخصصة للألعاب مثل ASUS ROG GL702VI إذ كان سعره 55 ألف جنيه منذ عدة أشهر، لكنها طرحته فى أبريل الماضى بـ48 ألف جنيه بنسبة تخفيض بلغت 14.5%.

وكان لجهاز «ماك بوك برو 15» نصيب فى التخفيضات هو الآخر بنسبة 16% إذ طرحته المواقع بـ51 ألف جنيه بدلاً من 62 ألف جنيه، أما جهاز Dell XPS 15-9560 فبلغت تخفيضاته 24%، حيث كان سعره 70 ألف جنيه وخفض إلى 52 ألف جنيه ولذى الجهاز ذاكرة سعة 1 تيرا ورامات 32 جيجا، الأمر ذاته مع جهاز Dell Alienware 15 R4، والذى تراجع سعره من 80 ألفاً إلى 65 ألف جنيه بتخفيض 19% على مواقع التجارة الإلكترونية.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: الحاسبات

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2020/12/16/1406563