منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




محافظ أسوان: انتهاء تصميمات وأعمال الجسات «ربط السكك الحديدية» مع السودان


“عطية”: إتمام تنفيذ المشروع خلال عامين أو 3 أعوام

تستعد وزارة النقل ممثلة فى هيئة السكة الحديد لتدشين خط للسكك الحديدية من مدينة أسوان إلى مدينتى توشكى الجديدة وأبوسمبل السياحية كمرحلة أولى بطول 283 كيلومتراً ليصل إلى مدينة حلفا بالسودان كمرحلة ثانية.

وقال اللواء أشرف عطية محافظ أسوان إنه تم الانتهاء من تصميمات وأعمال الجسات الخاصة بتنفيذ هذا المشروع التنموى الموازى لطريق «أسوان- أبو سمبل» البرى بطول 283.5 كيلومتر من أسوان إلى أبوسمبل السياحية مروراً بمدينتى أسوان الجديدة وتوشكى الجديدة.

واضاف لـ«البورصة» أن المشروع يستهدف مد شرايين التنمية والعمران وخدمة التجمعات السكنية والزراعية والصناعية مع تنشيط الحركة التجارية والسياحية وخلق وسيلة نقل حضارية آمنة للمواطنين والأفواج السياحية والمحاصيل الزراعية وإنتاج مصنع الأسمنت وغيرها.

وأوضح أن المشروع سيحقق نقلة شاملة فى التنمية والبناء لجنوب الوادى مع دعم التبادل التجارى بين مصر والسودان وأيضاً فى اتجاه الأسواق الأفريقية ومن المقرر الانتهاء منه خلال فترة تتراوح بين عامين وثلاثة أعوام.

هذا المشروع بعد استراتيجى لربط توشكى بخط السكة الحديد القاهرة/ السد العالى والذى يساهم فى خدمة المخططات الهيكلية للتوسعات المستقبلية سواء صناعية أو زراعية أو سكنية مما يساهم فى التنمية والتعمير وتسهيل حركة النقل ما بين وادى حلفا مع إمكانية الربط بدول الجوار (السودان) عن طريق ثلاثة مقترحات والتى تشمل، الربط بين مدينة وادى حلفا بالسودان ومدينة أسوان بجمهورية مصر العربية من الناحية الشرقية بطول نحو 446 كيلومتراً او الربط بين وادى حلفا وأسوان من الناحية الغربية بمسافة 400 كيلومتر.

والمقترح الثالث الذى يتضمن الربط بين مدينة أبوأحمد بالسودان ومدينة أسوان بمسافة نحو 609 كم.

ووقع الفريق مهندس كامل الوزير وزير النقل فى أكتوبر الماضى مع هاشم ابن عوف وزير النقل والبنية التحتية السودانى وبحضور رؤساء هيئات سكك حديد مصر والسودان بنود وثيقة التعاون المشترك فى مجال الربط السككى والتى تهدف إلى توفير التمويل اللازم لدراسة الجدوى الاقتصادية والاجتماعية والبيئية لمشروع الربط السككى بين مصر والسودان.

وكان عبدالله حمدوك رئيس الوزراء السودانى زار القاهرة الشهر الجارى لإجراء مباحثات مع المسئولين المصريين حول تعزيز التعاون والعلاقات الثنائية.

وشهدت المباحثات المناقشة حول سبل دفع التعاون الثنائى فى جميع المجالات بين البلدين خاصةً ما يتعلق بنقل التجربة المصرية فى الإصـلاح الاقتصادى إلى السودان وتدريـب الكوادر السودانية بالإضافة إلى تنفيذ مشروعى الربط الكهربائى وربط السكك الحديدية.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2021/03/18/1426494