منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



“إيديتا” تستهدف تشغيل مصنع المغرب منتصف العام الجاري بإطلاق خطي إنتاج


شمس الدين: تم الإنتهاء من أعمال الإنشاءات وجاري تركيب خطوط الإنتاج
توقيع عقد قرض متوسط الأجل مع “الكويت الوطني” بقيمة 90 مليون جنيه
تستهدف شركة إيديتا للصناعات الغذائية تشغيل مصنع المغرب خلال منتصف العام الجاري والذي بدأت الشركة الأعمال الإنشائية له خلال الربع الأخير من عام 2019.
وقالت منة شمس الدين، مدير علاقات المستثمرين بالشركة، إن “إيديتا” انتهت من الأعمال الإنشائية للمصنع وجاري تركيب خطوط الإنتاج.
وأشارت إلى أن جائحة انتشاء فيروس كورونا تسببت في تأخير الإنشاء للمصنع بسبب الإجراءات الاحترازية والإغلاق الذي تم تطبيقه خلال فترة تفشي الفيروس.
ولفتت شمس الدين، إلى أنه من المتوقع تشغيل المصنع بدولة المغرب خلال منتصف العام الجاري، على أن يبدأ التشغيل بخطي إنتاج.
وأردفت أنه جاري تحديد المنتجات التي سيتم تصنيعها في مصنع المغرب، موضحة أن الشركة سبق وتوجهت للسوق المغربي بمنتجات قطاع “الويفر” وذلك عن طريق التصدير.
وقالت شمس الدين، إنه من المتوقع أن يبدأ تشغيل المصنع بإنتاج منتجات “الكيك”.
ووقعت شركة إيديتا للصناعات الغذائية عقد قرض متوسط الأجل مع بنك الكويت الوطني بقيمة 90 مليون جنيه ومدته 7 سنوات.
وأوضحت شمس الدين، أن القرض جاء تمويلا لاستثمارات الشركة في مصر بشكل عام وتمويل النفقات الرأسمالية.
وأشارت في بيان لها أن القرض يأتي بغرض تمويل النفقات الرأسمالية الخاصة بالشركة في مصر.
ولفتت الشركة إلى أن القرض متوسط الأجل يندرج في إطار مبادرة البنك المركزي لدعم الشركات المصرية بأسعار مخفضة للفائدة.
وتراجعت أرباح شركة “إيديتا للصناعات الغذائية” بنسبة 15.2% خلال العام الماضي لتصل إلى 347.7 مليون جنيه، مقارنة بصافي أرباح 410.2 مليون جنيه خلال العام الأسبق 2019، مع الأخذ في الاعتبار حقوق الأقلية من المساهمين.
وانخفضت إيرادات الشركة خلال العام الماضي 2020 لتصل إلى 4.02 مليار جنيه، مقابل إجمالي مبيعات 4.03 مليار جنيه في العام الأسبق.
وأشارت الشركة إلى أن استقرار الإيرادات خلال عام 2020 يعكس قدرة الشركة على مواجهة وتجاوز التحديات المتعلقة بانتشار فيروس كورونا خلال العام بفضل مرونة نموذج أعمالها الفريد وارتفاع متوسط أسعار البيع بمعدل سنوي 10% إلى 1.62 جنيه للعبوة خلال عام 2020.
وأرجعت ذلك نتيجة جهود الشركة المتواصلة على مدار العام لتحسين أسعار البيع وتعزيز تشكيلة منتجاتها الابتكارية والتي أثمرت بدورها عن الحد من الأثر السلبي لإنخفاض الكميات المباعة بنسبة سنوية 9.2% خلال نفس الفترة.
لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://alborsaanews.com/2021/03/29/1430279