منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




تطوير ميناء وادي حلفا بالسودان لتعزيز النقل مع مصر


قال كامل الوزير وزير النقل، إنه من المخطط تطوير ميناء وادي حلفا النهرى بالسودان قريبا عقب تنفيذ الخطة الإسعافية التي طرحها الجانب السوداني، والتى تسمح بإنهاء أعمال تطوير وتشغيل الميناء.

أشار إلى أنه من المستهدف تطوير هيئة وادي النيل للملاحة النهرية وسفنها وذلك في إطار تطوير قطاع النقل بين مصر والسودان، موضحا أن الشراكة بين مصر والسودان تعكس الدور التنسيقي بين الجانبين وأن هيئة وادي النيل يجب أن تكون نموذجا للشراكة الحقيقية بين مصر والسودان.

جاء ذلك على هامش المباحثات التي عقدت في العاصمة الخرطوم بالسودان وترأس الجانب المصري فيها وزير النقل كامل الوزير ووزير المالية الدكتور محمد معيط ووفد من الوزارتين، والجانب السوداني وزير النقل والبنية التحتية السوداني المهندس ميرغني موسى.

وأكد وزير النقل علي ضرورة توفر الإرادة لتطوير قطاع ومنظومة النقل بين البلدين، مشددا على أن المعاونة موجودة من وزارة النقل، بما في ذلك سرعة اتخاذ القرار لتحقيق هذا الهدف.

وفي سياق متصل، قدم وليد محمود أحمد مدير عام هيئة سكك حديد السودان، خلال جلسة المباحثات، عرضا عن مجالات التعاون في قطاع النقل بين البلدين، فضلا عن الربط السككي والمسارات المقترحة لتنفيذه.

وتناول العرض الذي طرحه محمود احمد الربط السككي، مع مصر عبر وادي حلفا، على أن يتم البدء بالربط من أبو سمبل إلى وادي حلفا ثم من وادي حلفا إلى أبوحمد بطول 350 كيلومتر، ومن أبوحمد إلى الخرطوم مرورا بعطبرة بطول حوالي 500 كيلو متر.

من جانبه، أكد وزير النقل السوداني أن الإرادة موجودة في وزارتي النقل في البلدين، ودعم الجانب المصري لتطوير التعاون في قطاع النقل بين البلدين، داعيا اللجان الفنية المختصة بموضوع الربط السككي إلى العمل بشكل سريع في هذا المشروع الكبير.

وشكر وزير النقل السوداني، الجانب المصري على سرعة الاستجابة بخصوص الاتفاق حول بروتوكول التدريب في مجال النقل والذي بدأ تنفيذه بشكل سريع ويتواصل في تلك الفترة.

وقدم الجانب السوداني عرضا عن التعاون مع مصر في مجال صيانة محركات قاطرات هيئة السكة الحديد السودانية في الشركة المصرية لخدمات القطارات “إيرماس”، وتفعيل بروتوكول التدريب والتعاون مع شركة “إيرماس” للتدريب الفني، والاستفادة من خبرات الجانب المصري في هذا المجال والمجالات المقترحة للتدريب في مصر.

وقال كامل الوزير وزير النقل، إنه تم الانتهاء من الدراسات الأولية لمشروع الربط السككي مع دولة السودان.

ومن المخطط إنشاء محطة تبادلية مركزية في منطقة وادي حلفا، لتبادل البضائع على السكتين.

وأضاف الوزير، أنه حصل على تصديق من الرئيس عبدالفتاح السيسي لجميع المخصصات المالية الخاصة بجميع المشروعات التي سيكون لها مردود إيجابي تخدم مصالح الشعبين المصري والسوادني.

وأوضح أن هناك عملا يجرى لاستكمال الطريق الواصل من القاهرة إلى أسوان وهو طريق يتكون من 6 حارات في كل اتجاه بإجمالي، 12 حارة مرورية، وسيستكمل إلى الحدود الدولية، ولا مشكلة أبدا في الاعتمادات المالية، ونحن جاهزون إلى كل ما يحتاجه الأخوة في السودان.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2021/04/12/1434891