منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




وزيرا “التموين” و”قطاع الأعمال”: شركة مصرية سودانية للإنتاج الحيواني والصناعات الغذائية


 

وقعت الشركة القابضة للصناعات الغذائية وشركة جنوب الوادي للتنمية التابعة للشركة القابضة للتشييد والتعمير والتابعة لوزارة قطاع الأعمال العام، وجهاز مشروعات الخدمة الوطنية للقوات المسلحة، وشركة الاتجاهات المتعددة التابعة لوزارة الدفاع السودانية مذكرة تفاهم لتأسيس شركة مساهمة مصرية سودانية في مجال مشروعات الإنتاج الزراعي والحيواني والصناعات الغذائية المختلفة.

شهد التوقيع وزير التموين والتجارة الداخلية الدكتور علي المصيلحي ووزير قطاع الأعمال العام هشام توفيق والفريق الركن ميرغني إدريس مدير منظومة الصناعات الدفاعية السودانية، بحضور محمد إلياس سفير السودان بالقاهرة، واللواء أحمد حسنين رئيس الشركة القابضة للصناعات الغذائية، واللواء مصطفى أمين مدير عام جهاز مشروعات الخدمة الوطنية للقوات المسلحة.

وأكد وزير التموين والتجارة الداخلية الدكتور علي المصيلحي أن التعاون بين مصر والسودان في النواحي الاقتصادية تعاون متميز، مشيرا إلى وجود شراكة واتفاقيات بين الوزارة وشركة اتجاهات السودانية لتوريد اللحوم وتبادل السلع الغذائية.

وأضاف أن توقيع مذكرة التفاهم يأتي بهدف تحقيق التبادل التجاري والأمن الغذائي لشعبى وادي النيل.

وقال المصيلحي إن تأسيس الشركة المشتركة برأس مال كبير يأتي للمضي قدما لمزيد من التعاون الاقتصادي والتبادل السلعي والتجاري والصناعات الغذائية، وتحقيق الأمن الغذائي في مجال اللحوم والزراعة، وكثير من السلع، بما يدعم الاقتصاد القومي للبلدين، منوها بأن هذا التعاون الاقتصادي هو نتاج عمل جاد وكبير امتد لسنوات.

من جانبه، قال وزير قطاع الأعمال العام هشام توفيق إن تأسيس الشركة يعد حلما تحقق على الأرض، مشيرا إلى أن التعاون بين شركة جنوب الوادي واتجاهات السودانية بدأ منذ ما يقرب من عام.

وأكد توفيق على توافر جميع عناصر ومقومات النجاح للشركة الجديدة، سواء في التربية الحيوانية أو زراعة الأعلاف، وصناعة اللحوم، والألبان، والتجارة ،والتوزيع، خاصة في ضوء ما تمتلكه السودان من ثروة حيوانية وموقع شركة جنوب الوادي بتوشكى، ما يفتح الباب أمام الاستثمار في مشروعات أخرى في مجال الإنتاج الزراعي و الحيواني.

من جانبه، كشف الفريق أول ركن ميرغني إدريس– مدير منظومة الصناعات الدفاعية السودانية، أن التعاون بين وزارة التموين وشركة اتجاهات السودانية كان في عام 2014، مشيرا إلى أن نجاح التجربة هو ما أدي إلى إنشاء الشركة المصرية السودانية لخدمة الشعبين المصري والسوداني، مؤكداً أن التعاون بين البلدين سوف يدخل هذة الشركة الي المنافسة العالمية.

من جانبة، قال محمد إلياس السفير السوداني بالقاهرة إن ما يحدث من توقيع إنشاء شركة مصرية سودانية ترجمة حقيقية للتكامل بين مصر والسودان استراتيجياً، مشيراً الي أن إنشاء هذة الشركة سيوسع من القاعدة الانتاجية بين البلدين وكذلك فتح الأسواق التجارية.

 

المصدر – أ ش أ

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2021/04/21/1436454