منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“التضامن” تنفذ 5.8 مليون زيارة طرق أبواب عبر مشروع “2 كفاية”


استعرضت نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي تقريراً مفصلاً عن نشاط مشروع “2 كفاية” للحد من الزيادة السكانية بين الأسر المستفيدة من برنامج “تكافل “، وذلك منذ بداية المشروع في مايو 2018 وحتى نهاية شهر مارس 2021 .

وقالت القباج إنه علي الرغم من التحديات الناجمة عن جائحة كورونا إلا أن المثقفات المجتمعيات يقمن باتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية للوقاية من الفيروس ولا يزال المشروع يقدم خدماته بفعالية للأسر المستفيدة من برنامج “تكافل” سواء من خلال التوعية أو تقديم خدمات تنظيم الأسرة.

تابعت:” وذلك لاستكمال تحقيق أهداف المشروع في الحد من الزيادة السكانية، وهو التحدي الذي يحظى باهتمام كبير من قبل القيادة السياسية لما لها من تأثير علي معدلات التنمية” .

وأضافت القباج أن عدد زيارات طرق الأبواب قد بلغ 5.853.599 زيارة منذ بدايته وحتى نهاية شهر مارس ، مشددة على أن نسبة تحقيق المستهدف من الزيارات بلغت 115% ، كما أن عدد السيدات المحولات إلى عيادات تنظيم الأسرة بوزارة الصحة والعيادات الأهلية الشريكة قد وصل إلى 853.643 سيدة.

وأشارت وزيرة التضامن الاجتماعي إلى أن عدد المترددات على عيادات تنظيم الأسرة بالجمعيات الأهلية الشريكة قد وصل حتى نهاية مارس إلى 124.028 سيدة ، كما انه نظراً لجائحة كورونا قد تم عمل 702.971 مكالمة هاتفية للتوعية بتنظيم الاسرة وبطرق الوقاية من فيروس كورونا .

ومن جانبها، قالت الدكتورة ديزيريه لبيب، مدير مشروع “2 كفاية”، إن دور وزارة التضامن الاجتماعي يتضمن دعم الجمعيات الأهلية لمكافحة الزيادة السكانية، وإذكاء الجهود التطوعية لمجابهة مشكلة الكثافة السكنية.

وأوضحت أن أهم محورين لحل المشكلة هما التوعية وتوفير خدمات تنظيم الأسرة عن طريق دعم العيادات والجمعيات الأهلية الشريكة مع المشروع

وأضافت أنه تم الانتهاء من تطوير وتجهيز 65 عيادة تنظيم أسرة وتزويدها بالقوى البشرية من أطباء وتمريض وتوفير الحافز المادي لهم.

ولفتت إلي التعاقد مع 108 جمعيات أهلية بالمحافظات العشر المستهدفة وهي الأكثر فقراً والأعلى في معدلات الانجاب والتي تتمثل في محافظات الجيزة ، الفيوم، بني سويف، المنيا، قنا، سوهاج، أسيوط، الأقصر، أسوان، البحيرة.

وأوضحت أن الأماكن الأعلى في معدلات الإنجاب هي الأكثر احتياجًا للخدمات التوعوية، حيث تم تدريب عدد من كوادر الجمعيات الأهلية الشريكة لإدارة المشروع بها وتدريب المتطوعات للعمل كمثقفات مجتمعيات .

ويأتي مشروع “2 كفاية” ضمن التدخُّلات الرئيسية التي تتخذها وزارة التضامن الاجتماعي من أجل تحقيق رؤيتها في تحقيق التنمية الاجتماعية الشاملة، وتنفيذ برامج متكاملة للتنمية البشرية في المناطق الفقيرة، وتتضمن هذه البرامج مكوناً سكانياً لتغيير القيم الإنجابية السائدة .

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2021/04/24/1436839