منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“تجارية الإسكندرية” تناقش منظومة الجمارك الجديدة


ناقشت الغرفة التجارية المصرية بالإسكندرية، المنظومة الجديدة للجمارك، بحضور نجوى جابر رئيس الإدارة المركزية للسياسات والإجراءات الجمركية بوزارة المالية، وعاصم صلاح فتح الله مدير عام الإدارة العامة للسياسات والإجراءات الجمركية.

وقالت جابر، إن إجراءات منظومة الجمارك الجديدة تتم عبر منصة “نافذة” الإلكترونية، والتى تستقبل جميع البيانات بشفافية وفق مجموعة من الإجراءات المطلوبة.

أضافت أن تلك الإجراءات تبدأ بتسجيل بيانات المستورد أو صاحب الشأن أو وكيله من المستخلصين الجمركيين، من خلال إنشاء حساب إلكترونى على منصة “نافذة” الإلكترونية للحصول على اسم المستخدم وكلمة السر، وتفعيل الخدمات الإلكترونية، ثم تسجيل البيانات الخاصة بالمصدر الأجنبى، كالدولة المسجل بها المصدر ورقم التسجيل للمصدر، والاسم التجارى للمصدر، ونوع المصدر، والعلامة التجارية إن وجدت، وباقى التفاصيل الهامة كرقم التليفون والفاكس والبريد الإلكترونى وغيرها من البيانات المطلوبة.

وأوضحت أنه يتم إدراج بيانات الشحنة المستوردة عقب تسجيل البيانات، والحصول على رقم التسجيل المسبق للشحنة، ثم استلام مستندات الشحنة إلكترونيًا على منصة “نافذة”، واستلام مستندات الشحن إلكترونيًا، أما الخطوة النهائية فهى التخليص للإفراج بعد وصول البضاعة، وإصدار رقم 46، وربطه بكامل مستندات الشحنة.

وأكدت أنه عقب إصدار رقم 46 يتم السير فى باقى الإجراءات المعتادة للإفراج عن الرسائل طبقًا لأحكام قانون الجمارك ولائحته التنفيذية، مشيرة إلى أنه من المقرر أن يتم التشغيل الإلزامى لنظام التسجيل المسبق للشحنات على الوارادت بالموانئ البحرية اعتبارًا من أول يوليو المقبل.

وقالت إن نظام “التسجيل المسبق للشحنات” هو نظام جمركى مستحدث، بهدف إتاحة البيانات والمعلومات بشفافية تامة، مؤكدة أن ذلك النظام يستهدف رصد أى شحنات قد تتسبب فى مخاطر إذا تم إدخالها إلى البلاد.

وأوضح عاصم فتح الله، مدير عام الإدارة العامة للسياسات والإجراءات الجمركية بوزارة المالية، أن هناك تعاون دائم بين شركة mts ومصلحة الجمارك، لتطوير منظومة الجمارك الجديدة وتطوير آليات عملها، والإجابة على أسئلة المتعاملين، مشيرًا إلى دراسة جميع النقاط التى تم طرحها للنقاش إضافة إلى التساؤلات والاعتراضات وعرضها على الجهات المعنية.

وقال ياسر المناويشى أمين الصندوق وعضو مجلس الإدارة بـ”غرفة الإسكندرية”، إن اللقاء يهدف لمناقشة المنظومة الجديدة للجمارك، والرد على الكثير من التساؤلات التى تدور حول تلك المنظومة، إضافة إلى مناقشة المعوقات التى تواجه المستوردين والمصدرين، ومحاولة البحث عن حلول لتذليل تلك المعوقات.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2021/06/02/1442467