منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




«سلامة الغذاء» تدرس مراجعة رسوم تسجيل الشركات العاملة بأكثر من نشاط


كشف المهندس سامح زكى رئيس شعبة المصدرين بغرفة القاهرة التجارية، أن هيئة سلامة الغذاء وعدت المصدريين بخفض الرسوم المفروضة على الشركات العالمة بأكثر من نشاط فى وقت واحد.

أضاف «زكى» لـ«البورصة»، أن الشركات المصدرة طالبت بتوحيد الرسوم على جميع الشركات سواء كانت تعمل بنشاط أو أكثر، لكن الهيئة وعدت بدراسة الرسوم المفروضة مرة أخرى.

أضاف أن الدكتور حسين منصور رئيس الهيئة القومية لسلامة الغذاء اقترح خفض تكلفة تسجيل شركات الصناعات الغذائية والحاصلات الزراعية لتدفع الشركة %100 من رسوم المطلوبة لتسجيل النشاط الرئيسى وخفض %50 فى أى نشاط إضافى يتم تسجيله.

أكد «زكى»، أن المحاسبة برسوم كاملة لتسجيل 3 أنشطة لشركة واحدة (مستوردة- ومصنعة- ومصدرة) ترفع تكلفة المنتج وتؤثر فى النهاية على تنافسية المنتج المصرى فى السوق الخارجية.

أشار إلى أن محطات تعبئة الحاصلات الزراعية يتم التعامل معها بأنها 3 أنشطة، حيث تضم مرحلة فرز وتعبئة الحاصلات الزراعية، ونشاط تصدير، فضلا عن نشاط الاستيراد، وتستورد المحطات الشموع المستخدمة فى الموالح والمطهرات ومواد التعبئة والتغليف.

كشف أن رئيس هيئة سلامة الغذاء، وعد بإصدار تعليمات بالعمل بشهادة صلاحية تصدير الشحنات من أى ميناء من مصر أسوة بالحجر الزراعى.

أوضح أن شهادة سلامة الغذاء التى تمنحها للشحنات المخصصة للتصدير كانت توجه إلى ميناء معين ليتم التصدير من خلاله، ويكتب اسم الميناء فى الشهادة وتسبب ذلك فى تعطل عملية التصدير.

تابع أنه «عند تصدير الحاصلات الزراعية عادة ما تضطر الشركات إلى تصدير جزء من البضائع ولعدم توفر مساحات يتبقى جزء، ووفقا لهذه الشهادة لا يمكن التصدير من أى ميناء آخر إلا بعد الحصول على موافقة جديدة بالميناء الجديد الذى سيتم التصدير منه».

أضاف أن كل هذه المطالبات تأتى بهدف تيسير عمل الشركات المصدرة ودعمها فى خطتها التوسعية لزيادة صادراتها والنفاذ إلى السوق الخارجية.

أوضح أن بعض الشركات المصدرة للصناعات الغذائية والحاصلات الزراعية كانت تطالب برفع الولاية عن صادرات الصناعات الغذائية من قبل هيئة سلامة الغذاء باعتبارها منوط بها حماية المنتج الذى يدخل السوق فقط أو ما يتم تصنيعه محليا.

أشار إلى أن هيئة سلامة الغذاء استعرضت دورها وأهميته فى حماية الصادرات ودعم زيادتها عبر اتباع المعايير العالمية لسلامة الغذاء ومراقبتها، كما أكدت أهمية دورها فى الحفاظ على سمعة المنتج المصرى فى الخارج وأهمية توفير الرقابة الداخلية على مراحل التصنيع قبل خروج هذه المنتجات للسوق العالمية.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2021/07/07/1448557