منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




ترحيب بقرار تأجيل التسجيل المسبق للشحنات.. و«الجمارك»: فرصة أخيرة للمستوردين للانضمام


رحب هيثم طلحة عضو الشعبة العامة للمستوردين بالاتحاد العام للغرف التجارية بقرار وزارة المالية بتأجيل التطبيق الإلزامى لنظام التسجيل المسبق للشحنات «ACI» بالموانئ البحرية إلى الأول من أكتوبر المقبل الذى كان مقررا فى الأول من يوليو المقبل واستمرار التشغيل التجريبى حتى نهاية سبتمبر المقبل.

واوضح طلحة، أن التأجيل يعد خطوة جيدة لمنح المستوردين ووكلائهم من المستخلصين الجمركيين والشركات المصدرة إلى مصر فرصة للانضمام لنظام التسجيل المسبق للشحنات «ACI» الذى يرتكز على معالجة بيانات الشحنات خلال مرحلة «ما قبل الشحن» فى بلد التصدير.

وأضاف أن القرار يعد اتجاه إيجابيا، لاسيما ان منظومة تسجيل المسبق للشحنات تساهم فى تقليل عدد المستندات بحيث يتم إنهاء كل الإجراءات الخاصة بالشحنات الواردة.

وأوضح أن المملكة العربية السعودية على سبيل المثال تتبع هذا النظام منذ فترة، تحت مسمى «نظام سابر» وقامت باعطاء الوقت الكافى للاعلان عن هذا النظام وإجراءات تنفيذه مما ساهم فى نجاح تنفيذه دون وجود أى مشاكل.

وفى سياق متصل قال مدحت حبش رئيس شعبة مستخلصى الجمارك ان قرار تأجيل منظومة التسجيل المسبق للشحنات كان له اثر ايجابى على المجتمع الملاحى خاصة بعد ظهور وملاحظة سقوط السيستم بصفة منقطعة ولا سيما خلال الأسبوع الواحد عدة مرات مما ترتبت عليه عدم القيد.

بالاضافة لتاخير تفعيل الحسابات للشركات لفترات قد تتعدى 15 يوما، فضلا عن عدم تفعيل التفويضات الإلكترونية لكثير من مندوبى وممثلى الشركات التى قامت بتفعيل حساباتها، خاصة مع ضعف نقاط الاتصال بالدعم الفنى للمنظومة على الرقم السريع وقد يتم الإجابة على السؤال الواحد بأكثر من اجابة مما يترتب عليه عدم حل المشكلة.

واضاف حبش انه تلاحظ وجود العديد من البيانات التى قد يصعب على الشركات او مندوبيهم اضافتها عند القيد؛ ولذلك يجب مراجعة البيانات الإلزامية المطلوب اضافتها لتسهيل عمليات الإدراج بالاضافة لعدم توافر مراكز ادإدراج متخصصة سواء للشركات او مندوبيهم، مما يترتب عليه تكرار محاولات الإدراج بصفة فردية مما يستغرق العديد من الوقت واحتمالية الاخطاء.

وقال الدكتور الشحات الغتورى رئيس مصلحة الجمارك لـ «البورصة»، أنه يجب على المستوردين سرعة الانضمام إلى نظام التسجيل المسبق للشحنات من خلال إنشاء حساب إلكترونى على المنصة الإلكترونية نافذة وإصدار التوقيع الإلكترونى من خلال شركتى مصر المقاصة أو إيجى تراست وإدراج بيانات المصدر الأجنبى على منصة تبادل البيانات المؤمنة عبر تكنولوجيا بلوك تشين.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2021/07/08/1448839