منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“6 أكتوبر” تخطط لإطلاق مدينة صناعات غذائية في سفنكس الجديدة


شعبان: الجمعية ستطرح المشروع على مطور صناعي لإنشاء 100 مصنع جاهز
الجزايرلي: المدن المتخصصة تؤهل الشركات لتصنيع منتج مطابق عالميا

تسعى جمعية مستثمري السادس من أكتوبر إلى الحصول على مليون متر مربع بمدينة سفنكس الجديدة لإقامة منطقة متخصصة فى الصناعات الغذائية للاستفادة من المحاصيل الزراعية بتلك المنطقة.

قال الدكتور محمد خميس شعبان رئيس الجمعية، إن مجلس الإدارة تقدم بطلب إلى جهاز مدينة سفنكس الجديدة، وينتظر قرار تخصيص المساحة المطلوبة للبدء فى أعمال الإنشاءات.

وأضاف أن الظهير الصحراوي لتلك المنطقة يضم مساحات شاسعة من الزراعات تصدر للخارج فى صورتها الأولية، ويمكن جلب أموال كثيرة للدولة بالنظر إلى الفائدة المرجوة من تصنيع تلك المنتجات ولذلك فإن استغلال تلك المحاصيل فى استحداث قيم مضافة عليها يوفر للدولة عملة صعبة ويسهم فى توفير فرص عمل للشباب.

وتعد مدينة سفنكس الجديدة واحدة من مدن الجيل الرابع سريعة التنمية في مصر وتم إنشاؤها بقرار وزاري سنة 2018، وتقع المدينة على مساحة 32 فدانا بعد مدخل الشيخ زايد الجديدة.

وأكد شعبان ، أن عددا كبيرا من الشركات العاملة فى قطاع الصناعات الغذائية بمدينة أكتوبر تسعى لتنفيذ توسعات جديدة.. إلا أن مدينة أكتوبر ليست بها أي مساحات غير مستغلة ،وبالتالي فإن التوسع فى تلك المنطقة يعزز عمل هذا القطاع.

وأشار إلى أنه وفق دراسة الجدوى المبدئية فإن الجمعية ستطرح المشروع على مطور صناعي بالتنسيق مع وزارة التجارة والصناعة لإنشاء 100 مصنع جاهز، ثم طرحها على المستثمرين ومن المتوقع أن توفر نحو 50 ألف فرصة عمل وستصل الاستثمارات إلى 2 مليار جنيه.

وأوضح أن المنطقة ستصمم وفق المدن الصناعية العالمية من حيث مساحات المصانع والمرافق( كهرباء_ مياه غاز)، بالإضافة إلى إنشاء وحدة تسويق، ومدينة سكنية للعمالة.

وأشاد شعبان، بمدينة الصناعات الغذائية التي افتتحها الرئيس عبدالفتاح السيسي مؤخرًا( سايلو فودز)، مؤكدًا على أن تكرار هذا النموذج فى مناطق أخري يسهم فى تحقيق طفرة كبيرة فى هذا القطاع.

وتقام المدينة على 135 فداناً بإجمالي 567 ألف متر مربع، تحتوي على 10 مصانع مختلفة و470 طناً سنوياً من مختلف المنتجات بحوالي 40 منتجاً، بالإضافة إلى 10 معامل للتحاليل والبحوث والتطوير، وقطاع للنقل والحركة الصحي للمنتجات، ومبانٍ إدارية وفندق إقامة وخدمات العاملين ونقطة طبية، ومن المقرر أن تساهم المدينة في تطوير نظام التغذية المدرسية الحالي من خلال إنشاء منظومة متكاملة لتقديم وجبة غذائية عالية لطلبة المدارس .

وقال المهندس أشرف الجزايرلي رئيس غرفة الصناعات الغذائية باتحاد الصناعات، إن مصر من أكبر الدول الاستهلاكية فى منطقة الشرق الأوسط.. لذلك فإن التوسع فى المصانع الغذائية بات أمرًا ضروريًا خلال الفترة المقبلة.

وذكر أن اتجاه الدولة لإنشاء مدن صناعية متخصصة فى جميع القطاعات الصناعية سيكون له مردود إيجابي على حركة الصادرات، نظرًا لأن الدول الخارجية تحتاج إلى جودة عالية ومواصفات خاصة، وبالتالي فإن تأهيل الشركات الراغبة فى إقامة مشروعات صناعات غذائية فى تلك المناطق يختصر وقتا طويلا على الدولة.

وأضاف الجزايرلي، أن العامين الماضيين شهدا ارتفاعات كبيرة فى أعداد المنشآت الصناعية الغذائية الجديدة وصلت إلى 10 آلاف منشأة صناعية رسميا، ليبلغ إجمالي المنشأت حاليًا نحو 14 ألف منشأة مقابل 4 آلاف منشاة سابقا.

ووفق بيان غرفة الصناعات الغذائية بلغت استثمارات القطاع الغذائي نحو 500 مليار جنيه، ويسهم قطاع الصناعات الغذائية بنسبة 24.5% في الناتج المحلي الإجمالي ويوفر 23.2% من حجم العمالة المباشرة وغير المباشرة في مصر بحوالي 7 ملايين عامل.

وقال المهندس محمد جنيدي رئيس النقابة العاملة للمستثمرين الصناعيين بالسادس من أكتوبر، إن مدينة السادس من أكتوبر تضم عددا كبيرا من المستثمرين، ورغبتهم فى التوسع فى إنشاء مدينة للصناعات الغذائية خطوة جديدة تضاف للقطاع الصناعي.

وأضاف أن مصر لحقت بقطار المدن الصناعية المتخصصة منذ تولي الرئيس عبدالفتاح السيسي ، والاستماع لمقترحات المستثمرين وإعطاء الأوامر بتنفيذها بعد دراستها والتأكد من مردودها الإيجابي على الدولة الصناعة والاقتصاد الكلي للبلاد.

وأشار إلى أن عددا كبيرا من المستثمرين يسعى إلى تنويع محافظهم الاستثمارية بين القطاع الزراعي والصناعي، وتوفير مدينة للصناعات الغذائية بالقرب من المنطقة التي يتواجد فيها بأنشطته الرئيسية وهى مدينة أكتوبر محفز لإقامة مشروعات تصنيع غذائي.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2021/08/17/1455106