منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“بنك الاستثمار الأوروبى” يدشن مجلسًا استشاريًا للمناخ والبيئة


أعلنت مجموعة بنك الاستثمار الأوروبي عن تدشين مجلس استشاري للمناخ والبيئة بهدف تقديم المشورة والخبرة بشأن أنشطة التي تنفذها مجموعة بنك الاستثمار الأوروبي بهدف الوصول إلى طموحاتها بالعمل المناخي والاستدامة البيئية.

وعقد المجلس الاستشاري أولى اجتماعاته، برئاسة كريستين لاجارد رئيسة البنك المركزي الأوروبي، حيث ناقش خارطة طريق بنك المناخ التابع لمجموعة بنك الاستثمار الأوروبي خاصة أنشطة البنك الأوروبي لدعم التكيف مع آثار تغير المناخ وفي إطار عمل اتفاقية باريس.

وأكدت رئيسة البنك المركزي الأوروبي لاجارد في كلمتها أمام الاجتماع أن التغير المناخي هو أحد أكبر التحديات التي تواجه البشرية في هذا القرن.
من جانبه، قال رئيس بنك الاستثمار الأوروبي فيرنر هوير: “إن مشكلة تغير المناخ هي التحدي القائم في عصرنا وتتطلب استجابة عالمية سريعة”, بحسب ما جاء في بيان لبنك الاستثمار الأوروبي.

وأعلن هوير عن استعداد مجموعة البنك الأوروبي لتقديم مساهمة قوية لمؤتمر المناخ COP26 المقرر عقده في جلاسكو في نوفمبر المقبل، وبالتعاون مع مجموعة من كبار قادة العالم وذلك لتعزيز دور البنك الأوروبي كبنك مناخ الاتحاد الأوروبي.

وأعرب هوير عن شكره لجميع أعضاء المجلس الاستشاري وامتنانه الخاص لكريستين لاجارد لقبولها رئاسة هذه “المجموعة المتميزة للغاية”، على حد قوله.

من جانبه، رحب نائب رئيس بنك الاستثمار الأوروبي، أمبرواز فايول، بانضمام خبراء وقادة بارزين لتقديم خبراتهم المتنوعة لدعم دور البنك في العمل المناخي بالاتحاد الأوروبي وتسريع عملية الانتقال إلى مستقبل منخفض الكربون وقادر على التكيف مع تغير المناخ.

وضم الاجتماع الأعضاء المؤسسين للمجلس الاستشاري لتوضح خارطة طريق “بنك المناخ” التابع لمجموعة بنك الاستثمار الأوروبي بالتفصيل وكيف تهدف مجموعة “بنك الاستثمار الأوروبي” إلى دعم أهداف الصفقة الأوروبية الخضراء والتنمية المستدامة خارج الاتحاد الأوروبي.

ومن بين أعضاء المجلس الاستشاري: جوز ديلبيك، أستاذ المعهد الأوروبي في فلورنسا (EUI) ورئيس معهد EUI لسياسة تغير المناخ وأسواق الكربون الدولية التابع للبنك الاوروبي، كذلك هيلينا فينيس فيستاس مفوضة هيئة الأسواق المالية الإسبانية؛ وعضو مجلس إدارة مجموعة المستثمرين المؤسسين المعنية بتغير المناخ، وجوهان روكستروم، مدير معهد بوتسدام لأبحاث تأثير المناخ وسامانثا سميث، مديرة مركز الانتقال العادل.

يذكر أن مجموعة بنك الاستثمار الأوروبي خصصت مؤخرا تريليون يورو من استثمارات العمل المناخي والاستدامة البيئية لدعم خارطة طريق بنك المناخ وتنفيذ أجندتها الطموحة حتى عام 2030. وكذلك تقديم أكثر من 50% من تمويل البنك الأوروبي للعمل المناخي والاستدامة البيئية في 2025، كجزء من خارطة الطريق، وذلك اعتبارا من بداية عام 2021، لتتماشى مع جميع عمليات مجموعة بنك الاستثمار الأوروبي الجديدة وأهداف ومبادئ اتفاقية باريس.

أ ش أ

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2021/09/04/1458375