منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




البنوك الوطنية فى “كرواتيا” تبدأ العام المقبل إجراءات اعتماد اليورو عملة وطنية‎‎


تستعد كرواتيا لاعتماد العملة الأوروبية الموحدة من أجل الانضمام إلى منطقة اليورو في بداية عام 2023، فيما قال زدينكو أدروفيتش، رئيس رابطة البنوك الكرواتية (HUB)، إن البنوك التجارية في بلاده ستواجه العديد من التحديات بداية من العام المقبل؛ وسيتعين عليها استثمار ما بين 80 مليون يورو و100 مليون لتعديل أنظمة تكنولوجيا المعلومات لديها من أجل اعتماد اليورو كعملة وطنية.

ونقلت وكالة أنباء البلطيق، المتخصصة فى شئون وسط آسيا وشرق أوروبا، عن أدروفيتش قوله إن “القطاعين المالي المصرفي وغير المصرفي سيلعبان دورا رئيسيا في فترة ما بعد كورونا. لذلك نواجه عددا من التحديات، ستبلغ ذروتها في العام المقبل؛ حيث يتعين على البنوك إجراء بعض التعديلات في أنظمة تكنولوجيا المعلومات الخاصة بها لإدخال اليورو كعملة رسمية”.

وستبدأ كرواتيا في اختبار إنتاج العملات المعدنية باليورو ذات الزخارف الوطنية بحلول نهاية عام 2021. وفي وقت سابق من سبتمبر الماضي، وقعت المفوضية الأوروبية والدول الأعضاء في منطقة اليورو مذكرة تفاهم مع كرواتيا من شأنها أن تسمح لزغرب بالبدء في إنتاج عملات اليورو المعدنية عندما تتلقى الضوء الأخضر للانضمام إلى منطقة اليورو.

وكانت المفوضية الأوروبية، قد أعلنت في 13 سبتمبر الماضي، أن كرواتيا قد تنضم إلى منطقة اليورو، لتكون العضو العشرين، اعتبارا من الأول من يناير 2023. وتفترض العضوية في منطقة اليورو استخدام اليورو كعملة وطنية والالتزام بسياسة نقدية مشتركة وضعها البنك المركزي الأوروبي.

أصبح اليورو العملة الرسمية لـ 11 دولة في الاتحاد الأوروبي في 1 يناير 1999؛ بما في ذلك ألمانيا وفرنسا وإيطاليا. ومع ذلك، فقد دخل حيز التداول النقدي فقط في عام 2002، حيث تم استخدامه حصريا في المدفوعات الإلكترونية في السنوات الثلاث الأولى.

وكانت دول البلطيق آخر الدول التي انضمت إلى منطقة اليورو حتى الآن، مع قيام ليتوانيا بذلك في عام 2015.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2021/10/10/1469801