منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




تراجع أسعار النفط وخام برنت يسجل أول انخفاض أسبوعى خلال شهرين


تراجعت أسعار النفط، خلال تعاملات اليوم الجمعة، مع اتجاه خام برنت لتحقيق أول انخفاض أسبوعى له فى 7 أسابيع مع تقلص الطلب على منتجات النفط لتوليد الطاقة وسط تراجع أسعار الفحم والغاز، وتوقعات بشتاء معتدل فى الولايات المتحدة.

وانخفضت العقود الآجلة لخام برنت بحسب ما ذكرته وكالة أنباء “بلومبرج”، نحو 48 سنتا ما يعادل 0.6% لتصل إلى 84.13 دولارا للبرميل.

ووصل خام برنت إلى أعلى مستوى له فى ثلاث سنوات عند 86.10 دولارًا يوم الخميس، لكنه عاد للتراجع بنسبة تصل 0.8% فى هذا الأسبوع، وهو أول انخفاض أسبوعى منذ 3 سبتمبر.

وتراجعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكى 37 سنتًا، ما يعادل 0.5%، ليصل إلى 82.13 دولارًا للبرميل، بعد خسارة وصلت إلى 92 سنتًا يوم الخميس.

وقال نائب رئيس السلع فى “كوتاك للأوراق المالية”، رافيندرا راو: “شهد النفط الخام بعض التصحيح كجزء من عمليات بيع السلع وسط تجدد المخاوف بشأن فيروس كورونا وتوقعات بشتاء أكثر اعتدالًا فى الولايات المتحدة”.

ومن المتوقع أن يكون الطقس الشتوى فى معظم أنحاء الولايات المتحدة أكثر دفئًا من المتوسط، وفقًا لتوقعات الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوى.

وسجلت سوق النفط أعلى مستوياتها فى عدة سنوات، فى وقت سابق من الأسبوع الحالى، بسبب مخاوف نقص الفحم والغاز فى كل من الصين والهند وأوروبا، مما دفع إلى التحول لوقود الديزل والزيت لتوليد الطاقة.

وقال “راو”: “الارتفاع الحاد فى النفط الخام حفز موجة لجنى الأرباح، ومع ذلك، ربما لا يحدث تصحيح كبير ما لم تنحسر أزمة الطاقة العالمية”.

وأضاف: “تراجعت أسعار الغاز والفحم العالمية لكن المخاوف لا تزال قائمة مع القيود على السوق وزيادة الطلب قريباً فى موسم الشتاء”.

ووجد الخام الأمريكى الدعم فى وقت سابق من هذا الأسبوع حيث انخفضت مخزونات الخام فى مركز التخزين الرئيسى فى كوشينغ فى أوكلاهوما.

وقال المحللون الاستراتيجيون للسلع فى “آى إن جى” فى مذكرة: “هناك مخاوف واضحة بشأن استنزاف المخزون الذى نشهده فى مركز تسليم خام غرب تكساس الوسيط فى كوشينغ”.

وأظهرت بيانات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية، يوم الأربعاء، انخفاض مخزونات الخام فى كوشينغ إلى 31.2 مليون برميل، وهو أدنى مستوى لها منذ أكتوبر 2018.

وقالت المحللة فى DailyFX فى سنغافورة، ليونا ليو: “يجب أن ترتفع أسعار النفط فى المستقبل بسبب علاقة العرض والطلب، لكن المعنويات الصعودية التى أثارها السحب المفاجئ للمخزون الأمريكى ربما تم استيعابها”.

كتبت: هالة مصبح

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: النفط

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2021/10/22/1473929