“البورصة” تنشر أسماء التحالفات الستة المتقدمة لمناقصة إنشاء الميناء الجاف بالعاشر من رمضان


حصلت “البورصة” على قائمة أسماء التحالفات العالمية والمحلية الستة التي تقدمت بالعروض الفنية والتصور الخاص لإنشاء وتشغيل الميناء الجاف بالعاشر من رمضان.

وقال اللواء عمرو إسماعيل رئيس الهيئة العامة الموانئ البرية والجافة فى تصريح لـ”البورصة”، إن الهيئة تلقت 6 عروض من تحالفات “السويدي – سي إم إيه الفرنسية”، وتحالف “بولوريه لوجستيك الفرنسي”، وتحالف “تشاينا هايبرالصيني – مجموعة الغانم”، وتحالف “سامكريت _بورتيك الياباني”، وتحالف “اوراسكوم – موانئ أبوظبى”، وتحالف بقيادة “إم اس سى الإيطالي”.

أوضح إسماعيل، على هامش فعاليات معرض النقل الذكي ترانس ميا بمؤتمر كايرو اي سي تي، أن هذه التحالفات تقدمت لإنشاء وتشغيل ميناء جاف ومنطقة لوجستية بمدينة العاشر من رمضان على مساحة 250 فدانا بتكلفة تقديرية تبلغ نحو 3.5 مليار جنيه.

وأضاف رئيس الهيئة، أن هناك نحو 45 شركة كانت قد اشترت كراسة الشروط الخاصة بإنشاء وتشغيل الميناء، مضيفا أن مدة انتفاع المشروع تصل إلى 30 عاما.

وأوضح رئيس الهيئة، أن هذا المشروع يهدف لخدمة المناطق الصناعية فى العاشر من رمضان وبدر والعين السخنة وشرق بورسعيد، بالإضافة إلى خدمة العاصمة الإدارية الجديدة والربط بين المشروع وشبكة السكك الحديدية للوصول للموانئ البحرية لنقل البضائع.

وأشار إلى أن إنشاء وتشغيل ميناء العاشر من رمضان والمركز اللوجستى الملحق به سيرفع كفاءة وصلة الأدبية السخنة للسكك الحديدية وإنشاء وصلة الروبيكى- العاشر من رمضان – بلبيس وذلك لخدمة عدد من المناطق الصناعية وتسهيل حركة التجارة.

وأوضح أن الهيئة تستهدف ضمن الخطة الاستثمارية للعام الجاري إعداد خطة متكاملة لإنشاء 8 موانئ جافة و5 مناطق لوجستية على مستوى الجمهورية وربطها بالسكك الحديدية.

وقال إن الموانئ الجافة تعد إحدى الأدوات المهمة لتحفيز بيئة الاستثمار وتحسين ترتيب مصر في المؤشرات الدولية لأداء الأعمال، حيث تُسهم فى تقليل زمن الإفراج الجمركى عن البضائع وتيسير حركة التجارة الداخلية والخارجية ودعم الاقتصاد القومي المصري ومنع تكدس البضائع والحاويات بالموانئ البحرية وتحقيق التكامل بين وسائل النقل ومن ثم خفض أسعار السلع والخدمات بالأسواق المحلية.
ولفت إلى أنه تم التخطيط لتنفيذ 35 مشروعاً وبإجمالي تكلفة 15 مليار جنيه، وأضاف أنه تم الانتهاء من تنفيذ 9 مشروعات بإجمالي تكلفة 300 مليون جنيه ومن أهمها، إنشاء ميناء قسطل البرى بتكلفة 79 مليون جنيه وإنشاء ميناء أرقين البرى بتكلفة 93 مليون جنيه ورفع كفاءة وتطوير ميناء طابا البرى بتكلفة 40 مليون جنيه.

كما يتم تنفيذ 20 مشروعاً بإجمالي تكلفة 5.7 مليار جنيه ومن أهمها: إنشاء أول ميناء جاف بمصر بمدينة السادس من أكتوبر على مساحة 100 فدان بتكلفة 2.750 مليار جنيه وأيضاً التطوير الشامل لميناء السلوم البري بتكلفة 1.650 مليار جنيه وميكنة التحصيل الكترونياً لموانئ (طابا – أرقين – قسطل) بتكلفة 20 مليون جنيه وتوريد أجهزة أمنية لتأمين الموانئ بتكلفة 491 مليون جنيه.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2021/11/09/1479951