منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




وزير التنمية المحلية: التمتع بالمياه والصرف الصحى حق لكل مواطن


قال اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية، إن الحكومة المصرية ممثلة في وزارة التنمية المحلية تدعم وترعى مبادرة (سقيا الماء من الأورمان) لأهميتها القصوى في حياة المواطنين الأولى بالرعاية ، مشيرا إلى أن الوزارة تقوم بتقديم يد الدعم لتذليل أي معوقات قد تواجهها في التنفيذ.

جاء ذلك خلال كلمة وزير التنمية المحلية، اليوم السبت، في حفل إطلاق مبادرة “سقيا الماء من الأورمان” لدعم جهود تنفيذ المبادرة الرئاسية “حياة كريمة ” من خلال دعم توصيل مياه الشرب النقية لمنازل الأسر غير القادرة فى خمس محافظات هي ( الفيوم وبنى سويف والمنيا وسوهاج وأسيوط )، حيث رصدت الجمعية مبلغ 100 مليون جنيه لهذه المبادرة،شارك في الاحتفالية المهندس حسام القباني رئيس مجلس إدارة جمعية الأورمان وعدد من الوزراء والمحافظين وقيادات جمعية الأورمان.

وأكد شعراوي، أن وصول المياه والصرف الصحي هو حق لكل مواطن مصري، كما أنه يعد شيئاً أساسياً للتمتع بباقي الحقوق مثل الحق في البقاء على قيد الحياة والصحة والتنمية، لافتا إلى أن جمعية الأورمان ساهمت بالعديد من المشروعات الخيرية التي سعت دائما إلى خدمة المواطن المصري، مثمنا جهود القيادة السياسية والمجتمع المدني والجمعيات الخيرية في تبني مبادرات ومشروعات قومية ساهمت في تحقيق حياة كريمة للمواطنين، منوها إلى أهمية التعاون والتكاتف بين أطياف المجتمع، معربا عن تقديره لمبادرة سقيا الماء.

وأكد وزير التنمية المحلية، أن القيادة السياسية وجهت عملها في مناطق متعددة لخدمة المواطنين في كل مكان، مشيرا إلى الإعجاز الذي تحقق في مبادرة حياة كريمة، لافتا إلى أنه تم بناء 56 ألف منزل بعدد من المحافظات، مشيرا إلى أنه من منطلق الوصول بالمواطن للحياة الكريمة، توسعت الدولة في تغطية البنية التحتية للمياه بصورة جوهرية خلال العقود الأخيرة، ورغم انتشار واستقرار الوصول للمياه في المناطق الحضرية، لاتزال أعداد كبيرة من المساكن غير موصولة بالمياه والصرف الصحي في المناطق الريفية وفي المناطق العشوائية بالحضر.

وأوضح الوزير، أن ضعف وصول المياه النظيفة والصرف الصحي إضافة إلى سوء حال النظافة تساهم جميعها في انتشار الأمراض التي تؤثر سلباً وبشكل كبير على صحة المواطنين.

وأكد شعراوي، أنه ترسيخا لمبدأ العدالة الاجتماعية، وقعت وزارة التنمية المحلية بروتوكول تعاون مشترك مع الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي لتوصيل وصلات الصرف الصحي للأسر الأولى بالرعاية بالقرى التي تم تنفيذ مشروعات صرف صحي بها ولم تتمكن الأسر من توفير قيمة وصلات الصرف الصحي، وبلغت عدد الوصلات المنزلية التي تم تنفيذها في هذا الاطار 102 ألف وصلة موزعة على 141 قرية بعدد 19 محافظة وبلغت قيمتها 380 مليون جنيه.

وأوضح وزير التنمية المحلية، أنه انطلاقا من مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي لتوفير حياة كريمة لكل المصريين بهدف التخفيف عن كاهل المواطنين بالمجتمعات الأكثر احتياجا في الريف والمناطق العشوائية في الحضر وتنفيذ مجموعة من الانشطة الخدمية والتنموية التي من شأنها ضمان حياة كريمة لتلك الفئة وتحسين ظروف معيشتهم، ساهمت المبادرة في قطاع مياه الشرب بتنفيذ 365 مشروعا لمياه الشرب باستثمارات كلية (699.091) مليون جنيه في عدد 276 قرية وتجمع ريفي حيث استفاد من تلك المشروعات نحو 3 ملايين و426 ألفا و251 مواطنا.

وفي إطار نفس المرحلة تم تنفيذ 63 مشروعا للصرف الصحي باستثمارات أكثر من مليار جنيه في خدمة 63 تجمعا ريفيا استفاد منها أكثر من 800 ألف مواطن.

أ ش أ

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2021/11/20/1483040