منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



وزير النقل يبحث مع السفير الألماني الموقف التنفيذي لعدد من المشروعات المشتركة


استقبل وزير النقل المهندس كامل الوزير، سفير ألمانيا بالقاهرة فرانك هارتمان، لبحث الموقف التنفيذي لعدد من المشروعات المشتركة الجاري تنفيذها والتعاون المستقبلي في مجالات النقل المختلفة.
وقدم السفير الألماني في بداية اللقاء التهنئة لوزير النقل على نجاح معرض النقل الذكي”TRANSMEA 2021″ والذي أقيم برعاية وحضور الرئيس عبد الفتاح السيسي، وشهد حضور عدد كبير من رؤساء ووفود كبرى في الشركات الألمانية.
وأشاد وزير النقل بالتعاون المثمر مع الجانب الألماني، مشيرا إلى أن الشركات الألمانية تقوم بتنفيذ مشروعات كبرى في مجال النقل مثل القطار الكهربائي السريع (العين السخنة / العلمين / مطروح) ومشروعات إنشاء الأنفاق في القاهرة الكبرى، أو أسفل قناة السويس عن طريق ماكينات الحفر الموردة من شركة “هيرنكنشت” الألمانية، معرباً عن تقديره للشركات الألمانية التي تتسم بالجدية والانضباط في العمل.
ثم تباحث الجانبان حول التعاون في مجال الجر الكهربائي والسكك الحديدية، حيث أشار وزير النقل إلى أنه تم توقيع تنفيذ عقد الخط الأول (العين السخنة / العلمين / مطروح) مع شركة “سيمنز” الألمانية بطول 660 كم، وتم توقيع مذكرة تفاهم مع اتحاد شركات “دويتشه بان للعمليات الدولية وشركة دى بي للأعمال الهندسية والاستشارات” لتقديم عرض لتشغيل وصيانة هذا الخط وجاري مراجعة وإنهاء عقد الخطين الثاني والثالث من شبكة القطار الكهربائي السريع وهما خط (6 أكتوبر – الأقصر – أسوان ) وخط (قنا – الغردقة – سفاجا ) وذلك مع تحالف شركات ( سيمنز – أوراسكوم – المقاولون العرب) بقيادة سيمنز.
كما تم التباحث حول ضرورة تفعيل مذكرة التفاهم الموقعة بين هيئة السكك الحديدية وتحالف السويدي المصرية وDB الألمانية لإنشاء مراكز التدريب التقني بهدف تنفيذ أنشطة التدريب والتعليم الفني لقطاع السكك الحديدية.
كما تباحث الجانبان حول مشروع نظام الإشارات عن خط (بنها الزقازيق – الإسماعيلية – بورسعيد – أبو كبير) الذي تقوم بتحديثه وتطويره شركة سيمنز الألمانية والذي يدخل ضمن تنفيذ وزارة النقل لخطة شاملة لتحديث نظم الإشارات على خطوط السكك الحديدية لزيادة معدلات السلامة والأمان على الخطوط.
وأكد الوزير على رغبة الجانب المصري للتعاون مع الجانب الألماني في مجال إدارة وتشغيل عدد من قطاعات السكك الحديدية لما للشركات الألمانية من خبرات عالية في هذا المجال، خاصة وأن المناخ الاستثماري في مصر مناخ واعد، مشيرا إلى أن توجيهات الرئيس السيسي ترتكز على ضرورة توطين صناعة النقل في مصر من خلال التعاون مع كبرى الشركات العالمية.
وأشار إلى رغبة وزارة النقل في التعاون مع كبرى الشركات الألمانية مثل سيمنز وهيرنكشت في توطين الصناعة في مصر، لافتاً إلى أن كافة العقود المستقبلية لوزارة النقل سيتم وضع شرط توطين الصناعة بها.
وأعرب السفير الألماني عن استعداد الشركات الألمانية للتعاون مع الجانب المصري في مجال التدريب والتأهيل وفي مجال توطين الصناعة.
وفي مجال النقل البحري، مشيرا إلى تقدم تحالف يورجيت الألماني وكونتشيب إيطاليا وخط هاباج لوبد لإدارة وتشغيل وصيانة محطة الحاويات الثانية بميناء دمياط.. حيث أكد الوزير أنه جارى إنهاء الإجراءات، مشيرا إلى قيام وزارة النقل بتنفيذ خطة لتعظيم قطاع النقل البحري ضمن مخطط تحويل مصر لمركز عالمي للتجارة واللوجستيات.
وفي مجال الموانئ البرية والجافة أكد الوزير على تنفيذ مصر لشبكة من الموانئ الجافة والمناطق اللوجيستية، مشيراً إلى أن أول ميناء جاف يجري تنفيذه في مصر هو الميناء الجاف بالسادس من أكتوبر ينفذه تحالف السويدي ودي بي شينكر الألمانية، لافتا إلى أن باقي الموانئ الجافة مثل العاشر من رمضان والسادس من أكتوبر ودمياط الجديدة وبني سويف تقدمت لها تحالفات عالمية ومنها شركات ألمانية، كما أن هناك تعاونا في مجال الطرق من خلال التعاون مع كبرى الشركات الألمانية لتوريد المعدات الحديثة المستخدمة في إنشاء وتنفيذ الطرق والكباري.

 

المصدر: أ.ش.أ

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2021/11/23/1484169