منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




مدبولي يتابع موقف المشروعات الجاري تنفيذها بأسوان وإجراءات التعامل مع تداعيات السيول


 

أكد الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء أن محافظة أسوان تتمتع بميزات استثنائية، لما تحظى به من مقومات سياحية وثقافية وأثرية، تجعلها قبلة السائحين من جميع أنحاء العالم، لافتًا إلى أن المحافظة شرفت بزيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، مؤخرًا؛ لمتابعة الموقف على أرض الواقع بسبب ما تعرضت له بعض المناطق من سيول.

جاء ذلك خلال ترؤس رئيس مجلس الوزراء، مساء اليوم، اجتماعًا؛ لمتابعة الموقف الحالي للمشروعات التنموية والخدمية الجاري تنفيذها في محافظة أسوان، وكذا الإجراءات التي تم تنفيذها للتعامل مع تداعيات السيول في المحافظة، والاستعداد لتجهيز بعض المشروعات للافتتاح الرئاسي، بحضور الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، واللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية، والدكتور عاصم الجزار وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، والمهندس كامل الوزير وزير النقل، وأشرف عطية محافظ أسوان، ومسئولي الوزارات والجهات المعنية.

وقال مدبولي إن توجيهات القيادة السياسية بالإسراع في جهود التغلب على تداعيات هذه السيول، كان لها أثر بالغ في دفع العمل بصورة كبيرة لرفع المعاناة عن أهالينا المتضررين، بالتنسيق والتعاون مع مختلف الوزارات والأجهزة المعنية، وكذا منظمات المجتمع المدني.

وصرح السفير نادر سعد المتحدث الرسمي باسم رئاسة مجلس الوزراء، بأنه تم، خلال الاجتماع، استعراض عدد من الملفات المهمة المتعلقة بتطوير مختلف المناطق بمحافظة أسوان، ولاسيما ما يخص مشروعات التطوير التي تشهدها المحافظة حاليا لتبدو في أبهى صورها، وخاصة مع بدء الموسم الشتوي للسياحة، كما تم استعراض الإجراءات التي تم اتخاذها للتعامل مع تداعيات السيول التي شهدتها المحافظة خلال الشهر الماضي، مشيرا إلى أن الاجتماع تطرق كذلك للاستعدادات التي تجرى حاليا على قدم وساق لتجهيز بعض المشروعات للافتتاحات الرئاسية.

وأوضح المتحدث الرسمي أنه فيما يتعلق بمشكلة السيول التي شهدتها المحافظة، فقد أشار محافظ أسوان إلى أنه وفقا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، تم التنسيق بين مختلف الجهات التنفيذية ومنظمات ومؤسسات المجتمع المدني والقطاع الخاص؛ لإزالة آثار السيول، وتوجيه أوجه الدعم لمتضرري السيول داخل القرى والمناطق المختلفة، حيث إنه جار حاليا إعادة إنشاء العديد من المنازل التي تعرضت لانهيارات كلية، فيما تجرى تنفيذ أعمال الترميمات للمنازل التي تعرضت لانهيارات جزئية.

وأوضح محافظ أسوان أنه تم نقل الأسر التي تضررت إلى حي السلام في مساكن مجهزة بكل أنواع الأثاث والمفروشات لتوفير حياة كريمة لهم؛ حيث تم فرش 504 وحدات سكنية كاملة جاهزة للتسكين، وجار حاليا الانتهاء من الأعمال على الطرق وتنسيق الموقع والمسطحات الخضراء بالحي، كما تم التنسيق مع صندوق التنمية الحضرية وتكليف إدارة التخطيط العمراني لتخطيط المناطق المضارة بشكل حضاري، بالإضافة إلى التنسيق مع الصندوق لبناء عدد من الوحدات السكنية في الأماكن التي يصعب إعادة الإعمار بها.

وقال السفير نادر سعد: إن الاجتماع تطرق كذلك للجهود التي يبذلها مسئولو المحافظة، بالتنسيق مع الوزارات المعنية؛ لإضفاء الوجه الجمالي والحضاري للمحافظة من خلال مشروعات التجميل والتطوير ورفع الكفاءة بأعلى مستوى من الجودة؛ لاسيما في ضوء الاستعداد لفترة الأعياد المقبلة التي تشهد فيها المحافظة ازدياد معدلات الحركة السياحية للاستمتاع بالتنوع السياحي المبهر الذي تتمتع به المحافظة؛ الأثري، والثقافي، والترفيهي، وغيرها من مختلف أنواع السياحات.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2021/12/16/1491500