منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“الصناعات الغذائية” :إدعاءات استخدام طلاء الحوائط فى صناعة الأجبان أثرت سلبا على سمعة المنتج المصرى


الجزايرلي: الغرفة تطالب “سلامة الغذاء” بالتحقيق فى ما تم ترويجه من ادعاءات كاذبة

طالبت غرفة الصناعات الغذائية باتحاد الصناعات المصرية الهيئة القومية لسلامة الغذاء بالتحقيق حول فى الادعاءات التي تم الترويج لها على مدار الأيام الماضية بشأن استخدام مواد الطلاء في صناعة الجبن، وذلك بسبب التأثير السلبي الذي لحق بالمنتج المصري محليًا وخارجيًا.

وكانت الهيئة القومية لسلامة الغذاء أوضحت في بيان بشأن ما تردد عن واقعة إغلاق مصنع لتصنيع الجبن بمركز تلا محافظة المنوفية لاستخدامه مواد الطلاء، أن المنتج المضبوط سلفًا ليس جبن كما تردد، ولكنه أحد المنتجات الشعبية المعروفة باسم «جميد بلدي» ويستخدم بشكل محدد في المناطق الصحراوية لسهولة حفظه وتخزينه على شكل مادة جامدة صلبة، ولا تعرض بالأسواق أو المنافذ المرخصة لبيع الأغذية.
واشار بيان الهيئة إلى أن المنتج المضبوط مصدره حليب أغنام وملح، ومكوناته شرش لبن أغنام منزوع الدهن ولا يحتوي على أي مادة كيميائية مثل طلاء الحوائط أو غيرها، كما أن البودرة المضبوطة على أنها طلاء حوائط هى شرش اللبن المستخلص من الحليب بعد فصل المادة الدهنية عنه.
وقال المهندس أشرف الجزايرلى، رئيس غرفة الصناعات الغذائية، إن ادعاءات تداول منتجات غذائية غير صالحة للاستهلاك الآدمي ومصنعة بمواد الطلاء في السوق المصرية «أكذوبة» وتضر بسمعة المنتج المصري ومناخ الأعمال والاستثمار في مصر، مطالبًا بإجراء تحقيق عاجل لمعرفة ومحاسبة كل المتسببين عن تلك الادعاءات.
وأوضح الجزايرلى، أن مثل تلك الادعاءات الكاذبة عن سلامة الغذاء تؤثر بالسلب على الاقتصاد والتجارة والصناعة وما قامت به الدولة من إنجازات وإصلاحات ضخمة على المستويين الاقتصادي والتشريعي بجانب تيسير الإجراءات المحفزة للقطاع الصناعي وخاصًة التصنيع الغذائي، وذلك بعد توحيد جهات الرقابة علي تداول وإنتاج وسلامة الغذاء في ضوء قرار الرئيس عبدالفتاح السيسى بإنشاء هيئة سلامة الغذاء رقم 1 لسنة 2017.

وأكد رئيس الغرفة على الدعم الكامل لتشديد الرقابة على المنشآت غير المرخصة وعقوبة تداول الأغذية مجهولة المصدر حفاظا علي سمعة المنتج الغذائي المصري وحماية المستهلكين، ومجلس إدارة الغرفة مع الهيئة القومية لسلامة الغذاء يدعمان كل الخطوات والاجراءات والاشتراطات الصحية لضمان إنتاج غذاء آمن وصحي.

وأوضح أن الغرفة على تواصل وتنسيق كامل مع الهيئة القومية لسلامة الغذاء لحصر أى مشكلات ودراسة الشكاوى التى تواجه المنشآت ومصانع الأغذية فيما يتعلق بالرقابة على إنتاج غذاء آمن وصحي، فضلا عن التعاون المشترك في نشر الوعى بالاشتراطات والقواعد الملزمة لسلامة الغذاء داخل المنشآت والمصانع الغذائية في جميع المحافظات والمدن الصناعية على مستوى الجمهورية.

ولفت إلى أن قطاع الصناعات الغذائية من أهم القطاعات الإنتاجية بالاقتصاد القومي إذ إنه يساهم بـ 24.5% من الناتج المحلي الإجمالي كما يوفر 7 ملايين فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة من خلال طاقات إنتاجية لما يزيد عن 16 ألف منشأة غذائية مرخصة من أعضاء الغرفة باستثمارات تقدر بنحو 500 مليار جنيه.

وأهابت غرفة الصناعات الغذائية بوسائل الإعلام والصحف والمسئولين بتحري الدقة عن أي اتهامات أو إدعاءات من حالات فردية غير مسئولة ومحاسبة المتسببين فيها لخطورتها على سمعة المنتج المصري والصناعة الوطنية كما تؤثر علي ثقة المستهلكين وتنافسية المنتجات المصرية في الأسواق المحلية والتصدير.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2021/12/30/1495006