منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




رئيس الهيئة: “التنمية الصناعية” تواصل حصر مساحات الأراضى غير المستغلة خلال 2022


مصدر: سحب نحو 1000 قطعة أرض من مستثمرين غير جادين تمهيدا لإعادة طرحها 

تعتزم الهيئة العامة للتنمية الصناعية مواصلة الحملة التى بدأتها العام الماضى لحصر الأراضى المخصصة للنشاط الصناعى ، و سحب المساحات غير المستغلة تمهيدا لإعادة طرحها مجددا.

قال اللواء مهندس محمد الزلاط، رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعيةلـ”البورصة” إن الهيئة لن تتوقف عن حصر المساحات التى لم يستغلها المستثمرون، خاصة مع توجه الدولة لمحاربة تسقيع الأراضي الصناعية والمتاجرة فيها.

وقال مصدر حكومى لـ”البورصة” إن الهيئة سحبت خلال العام الماضى نحو 1000 قطعة من مستثمرين لعدم جديتهم فى تنفيذ المشروعات والتأخر فى إقامة المنشآت عليها.

وذكرت المصدر أن مساحات الأراضى المسحوبة توزعت بين مدينة بدر والعاشر من رمضان وبعض مدن الصعيد، على أن تقوم الهيئة برد الأراضى للمستثمرين الراغبين في توفيق أوضاعهم وتشكيل لجنة لمتابعة إقامة المنشآت عليها وعدم المتاجرة بها.

كانت الهيئة العامة للتنمية الصناعية شكلت لجنة من الهيئة وعضوية عدد من الجهات الحكومية المعنية، لتولى أعمال الحصر والتدقيق فى ملفات التخصيص السابقة، كما تم تشكيل 46 لجنة على مستوى الجمهورية؛ لحصر مساحات أراضى النشاط الصناعى.

وتعقد اللجنة اجتماعات تعقد بصفة دورية؛ لمتابعة موقف سحب الأراضى المخصصة للنشاط الصناعى، ولم يستغلها بعض المستثمرين غير الجادين، وكان آخر تلك الاجتماعات مع مجلس الوزراء ديسمبر الماضي، وتهدف تلك الاجتماعات لمنع تسقيع الأراضى، ووضع الآليات الجديدة لطرح المساحات المخصصة للنشاط الصناعى خلال الفترة المقبلة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2022/01/02/1495736