منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




صادرات “الغزل والمنسوجات” تتجاوز 1.5 مليار دولار فى العام الماضى


خطة طموحة لزيادة الصادرات.. واستقدام مشترين من تونس

التخطيط لإرسال بعثات تجارية إلى الإمارات وكينيا وتنزانيا

وضع المجلس التصديرى للغزل والمنسوجات والمفروشات خطة طموحة للنمو للمشاركة في المعارض الدولية، واستقدام بعثة مشترين من تونس، وإرسال بعضة مشترين إلى الإمارات وكينيا وتنزانيا خلال العام الجاري، لمواصلة النمو بعد تجاوزها 1.5 مليار دولار خلال العام الماضى.

قال المهندس سعيد أحمد رئيس المجلس التصديرى للغزل والمنسوجات والمفروشات المنزلية، إن صادرات القطاع سجلت زيادة 25% خلال عام 2021 لتصل إلى 1.567 مليار دولار مقابل 1.245 مليار دولار خلال 2020.

أوضح أن قطاع الغزل والمنسوجات حقق نموًا 20% خلال العام الماضى بواقع 916 مليون دولار مقابل 763 مليونا عام 2020، كما سجلت المفروشات المنزلية زيادة 35% لتصل إلى 651 مليون دولار مقابل 482 عام 2020.

ذكر«أحمد» أن منتجات الغزل والمنسوجات أسهمت بشكل ملحوظ فى زيادة صادرات القطاع، وتمثل صادرات الأقمشة النصيب الأكبر من صادرات القطاع حيث تمثل 42% لتصل إلى 387 مليون دولار وبمعدل زيادة 25% مقارنة بعام 2020.

أضاف أن صادرات الغزول والخيوط تمثل 31% من الإجمالي لتصل إلى 284 مليون دولار بزيادة 31% مقارنة بعام 2020، فى المراتب التالية تأتي المنسوجات التقنية بنسبة 14%، ثم صادرات الألياف بنسبة 12% من إجمالي صادرات الغزل والمنسوجات عام 2021 .

وعلى مستوى أكبر الأسواق التصديرية للغزل والمنسوجات فى 2021 تأتي تركيا في المركز الأول مستحوذة على 34% من إجمالي صادرات القطاع بمعدل نمو 19%، تليها إيطاليا بمعدل نمو 22%، الجزائر 18%، السعودية 42% ثم ألمانيا 2%، تونس 27%، نيجيريا 27% والأردن بمعدل نمو 24%.
وسجلت صادرات السجاد وأغطية الأرضيات النصيب الأكبر من إجمالى صادرات القطاع، وهو 72% لتصل إلى 471 مليون دولار بمعدل زيادة 38% مقارنة بعام 2020.
وارتفعت صادرات بياضات الأسرة والموائد بنسبة 10% من الإجمالي لتصل إلى 64 مليون دولار وبمعدل زيادة 25% مقارنة بعام 2020.
وفى المراتب التالية تأتى الوبريات بنسبة 11% من إجمالى صادرات المفروشات المنزلية بنمو 21%، وبعدها صادرات الستائر التى حققت 31% نمو، ثم البطاطين بمعدل نمو 140% خلال عام 2021 مقارنة بعام 2020.

أشار إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية جاءت على رأس أكبر الأسواق التصديرية للمفروشات المنزلية فى 2021 بنمو 28% مستحوذةً على 33% من إجمالي صادرات القطاع بواقع 216 مليون دولار.
وبعدها جاءت السعودية بمعدل نمو 113%، ألمانيا 27% نمو، إيطاليا 40% نمو، ثم هولندا، فرنسا وبريطانيا.
لفت إلى أن المجلس التصديرى للغزل والمنسوجات والمفروشات المنزلية يسعى للوصول إلى 2.126 مليار دولار خلال العامين المقبلين، مستهدفاً زيادة تراكمية بمعدل 18% خلال عام 2022 ثم 15% خلال عام 2023.
وقال سعيد أحمد رئيس المجلس لـ«البورصة»، إن المجلس يخطط لإنشاء مخازن للمنتجات فى السودان وكينيا وتنزانيا، ويستهدف الوصول بصادرات الصناعات النسيجية إلى 12 مليار دولار خلال ضمن خطة الحكومة للوصول بصادرات مصر غير البترولية إلى 100 مليار دولار.

لفت إلى استهداف التوسع والاستفادة من قوة الطلب الأوروبى والأمريكى، ويسعى للتوسع فى السوق الأفريقية والعربية.
أوضح أن أبرز المحاور الرئيسية لخطة العمل التى وضعها لتحقيق مستهدفاته والسعى نحو تحقيق التوجه الرئاسى فى الوصول بالصادرات المصرية الصناعية إلى 100 مليار دولار خلال السنوات القادمة، وذلك من خلال العديد من الأنشطة التى تندرج تحت ثلاثة محاور رئيسية، وهي زيادة الصادرات، وإعداد وتوفير المعلومات، والمشاركة فى وضع المقترحات الداعمة للصناعة والتصدير.
ويعتزم المجلس خلال النصف الأول من العام الجارى، التسويق لمنتجات القطاع عالمياً من خلال المعارض الأكثر أهمية مثل هايمتكسيل المنعقد فى ألمانيا– برميرفيزيون المقام فى فرنسا.
ويستهدف المجلس استقدام بعثة مشتريين من دولة تونس الشقيق ضمن أعمال المشروع التنموى G-TEX والذى ينفذه مركز التجارة الدولية ITC بالتعاون مع المجلس التصديرى، وإرسال بعثة تجارية إلى الإمارات، وتعزيز التجارة مع قارة إفريقيا من خلال بعثات تجارية إلى كل من كينيا وتنزانيا.
ويستهدف المجلس إعداد سلسلة من ورش العمل التعريفية لكافة الموضوعات والمتغيرات المحلية ذات الصلة بالتصدير وأيضاً استمرار التنسيق مع المشروعات التنموية فى إعداد الخطط التدريبية الخاصة بالقطاع هذا فضلاً عن التنسيق المستمر مع الهيئة العامة للمعارض والمؤتمرات فى إعداد الخطة السنوية للأنشطة الترويجية والعمل على تنفيذها بما يحقق عظيم الاستفادة.
ويشارك المجلس بجناح معلوماتى فى المعارض المحلية الهامة للتعريف بالخدمات والأنشطة التى يوفرها المجلس مثل معرض إكسبو سمارت الذي يدعمه الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية USAID والمنعقد فى مارس المقبل، وأيضاً معرض إيجى ستيتش آند تكس المتخصص فى ماكينات الصناعة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsaanews.com/2022/02/28/1514682