منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




أسعار الأسمدة ترتفع إلى مستويات تاريخية مع قيام روسيا بتعليق صادراتها


سجلت أسعار الأسمدة في الأسواق العالمية ارتفاعات حادة لتسجل مستويات تاريخية وذلك بعد أن أعلنت روسيا عزمها تعليق صادراتها من الأسمدة.

وتقدر صادرات روسيا بنحو 14% من إجمالي التجارة العالمية للأسمدة النتروجينية (اليوريا والأمونيا)، ونحو 21% من أسمدة البوتاسيوم و13% من صادرات الفوسفات.

وعانت روسيا الأسبوعين الماضيين عدم قدرتها على تصدير الأسمدة بسبب العقوبات المالية المفروضة عليها واضطراب حركة الناقلات في موانئ البحر الأسود بعد قرار العديد من شركات الشحن البحري تعليق عملياتها في الموانئ الروسية.

ومن ناحية أخرى أعلنت “أوكرانيا” مساء السبت تعليق صادراتها من الأسمدة وذلك للحفاظ على توازن المخزونات المحلية. وتعد أوكرانيا من كبار مصدري اليوريا في الأسواق العالمية.

وخلال الأسبوع أعلنت شركة “يارا” النرويجية التي تعد من كبار منتجي اليوريا في أوروبا إيقاف إنتاج المادة في مصانعها في فرنسا وإيطاليا بسبب ارتفاع أسعار الغاز الطبيعي المادة اللقيم لإنتاج اليوريا.

وقال متعاملون إن شحنة من اليوريا تم بيعها من الخليج العربي بـ 1000 دولار للطن وهو أعلى سعر يتم تسجيله لصادرات الخليج العربي على الإطلاق، في حين تم بيع شحنات للتصدير إلى أوروبا من مصر والجزائر بأسعار تراوحت بين 1050 و1100 دولار للطن في نهاية الأسبوع.

وأشارت المصادر إلى أن “معادن” باعت شحنة من الأمونيا بـ 1100 دولار للطن وهو أيضا أعلى سعر يتم تسجيله لصادرات الخليج العربي على الإطلاق فيما تم بيع شحنات من ليبيا والجزائر للأسواق الأوروبية بنحو 1150 دولارا للطن.

وتجاوزت أسعار الـ (DAP) مستوى الـ 900 دولار للطن في معظم مناطق العالم ومن ضمنها الخليج العربي.

أرقام

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: الأسمدة

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2022/03/13/1519307