منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




أداء باهت لمؤشرات البورصة المصرية وترقب لمحفزات


عجينة: EGX30 فى نطاق عرضى بين 10800 و11600 نقطة

توقع متعاملون بالبورصة المصرية، أن يكون أبريل الجاري، استمرارًا لترقب تنفيذ صفقات استحواذ كبيرة الحجم على أسهم شركات مقيدة وغير مقيدة، وانتظار لاستقرار مستويات أسعار صرف العملات أمام الجنيه، بعد قرارات البنك المركزي المصري الشهر الماضى.

وأغلق المؤشر الرئيسى البورصة المصرية EGX30، جلسة الأربعاء، متراجعًا 0.29%، ليكون عند مستوى 11347 نقطة، وتراجع مؤشر EGX70 EWI بنسبة 0.2% ليغلق عند مستوى 1930 نقطة.

رجح مهاب عجينة، رئيس قسم التحليل الفنى بشركة بلتون لتداول الأوراق المالية، أن يستمر أداء مؤشر السوق الرئيسى فى نطاق عرضى بين مستويات 10800 و11600 نقطة على المدى القصير والمتوسط.

وأوضح أن توابع الحرب الروسية الأوكرانية ظهرت بشكل بالغ في أداء البورصة المصرية، كما أن قرارات البنك المركزي نهاية الشهر الماضي دفعت المتعاملين نحو المزيد من الترقب لأسعار الصرف وتوافر الدولار بالسوق.

ونصح المتعاملين بضرورة إغلاق مراكز الشراء الهامشى وترقب تحركات الأسهم واستفادتها من الأخبار خلال الفترة المقبلة.

وسجل مؤشر EGX50 متساوى الأوزان تراجعًا بنسبة 0.4% مستقرًا عند مستوى 1953 نقطة، وسجل مؤشر “EGX30 capped” تراجعًا بنسبة 0.2% مستقرا عند مستوى 13875 نقطة، وأغلق مؤشر EWI EGX100 الأوسع نطاقًا على انخفاض 0.2% عند مستوى 2928 نقطة.

قال حسام عيد، مدير الاستثمار بشركة انترناشونال لتداول الأوراق المالية إن استقرار المؤشر الرئيسي أعلى مستوى الدعم 11200 نقطة، قد يدفعه لاختبار مستوى المقاومة الرئيسي 11400 نقطة مرة أخرى مدعوماً باستمرار اتجاه المؤسسات المالية المصرية نحو الشراء وفتح المراكز المالية بالأسهم القيادية.

وأضاف أن مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة يشهد أداء متذبذبا لمكوناته، لكنه يستقر أعلى مستوى الدعم الرئيسى 1900 نقطة مما يدعمه لاختبار مستوى المقاومة 1960 نقطة بالجلسات المقبلة.

وسجل السوق قيم تداولات 684.1 مليون جنيه، من خلال تداول 232.6 مليون سهم، بتنفيذ 27.7 ألف عملية بيع وشراء، بعد أن تم التداول على أسهم 193 شركة مقيدة، ارتفع منها 31 سهمًا، وتراجعت أسعار 71 ورقة مالية، في حين لم تتغير أسعار 91 سهمًا، ليستقر رأس المال السوقى للأسهم المقيدة عند مستوى 731.5 مليار جنيه.

واتجه صافى تعاملات الأجانب وحدهم نحو البيع مسجلاً 91.1 مليون جنيه، بنسبة استحواذ 13.6% من عمليات البيع والشراء على الأسهم، بينما اتجه صافى تعاملات المصريين والعرب نحو الشراء مسجلا 87.6 مليون جنيه، 3.5 مليون جنيه على التوالى، بنسب استحواذ 78.1% و8.3% على الترتيب.

ونفذ الأفراد 57.3% من التعاملات، متجهين نحو البيع باستثناء الأفراد الأجانب الذين سجلوا صافي شراء بقيمة 4.3 مليون جنيه، واقتنصت المؤسسات 42.7% من التداولات متجهين نحو الشراء، باستثناء المؤسسات الأجنبية التي سجلت صافي بيع بقيمة 95.4 مليون جنيه، وسجلت المؤسسات المحلية والعربية صافى شراء بقيمة 119.7 مليون جنيه، و4.5 مليون جنيه على الترتيب.

وأغلق المؤشر الرئيسى للبورصة المصرية بجلسة الأربعاء متراجعا بأكثر من 32 نقطة بنسبة هبوط طفيف 0.29% مسجلاً مستوى إغلاق عند 11347.96 نقطة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2022/04/06/1528153