منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




300 مليون جنيه مبيعات “العتال هولدينج” الربع الأول من 2022


العتال: طرح مشروع تجارى فى “القاهرة الجديدة” باستثمارات 1.2 مليار جنيه

حققت شركة “العتال هولدينج” مبيعات تعاقدية بمشروعاتها العقارية بقيمة 300 مليون جنيه خلال الربع الأول من العام الجارى، وتجهز الشركة لطرح مشروع جديد بنشاط تجارى إدارى فى مدينة القاهرة الجديدة، مطلع الشهر المقبل باستثمارات 1.2 مليار جنيه.

وقال المهندس أحمد العتال، رئيس مجلس إدارة شركة “العتال هولدينج”، إن المشروع يقام على مساحة 3 أفدنة، وتم إسناد تصميم المشروع لمكتب “هانى سعد”، وسيتم طرح المشروع عقب انتهاء التصميمات.

وأضاف العتال أن المشروع الجديد سيضم وحدات متنوعة ما بين التجارى والإدارى والسكنى والفندقى، مشيرا إلى أن المبيعات المستهدفة من المشروع تصل إلى 2 مليار جنيه.

وأوضح أن خطة الشركة خلال عام 2022 تتضمن التركيز على استكمال مشروعاتها القائمة والإسراع من وتيرة عمليات التنفيذ، فضلا عن الاستعداد لتسليم عدد من المشروعات خلال الفترة القادمة.

وأشار إلى أن “العتال هولدينج” حققت نتائج مرضية خلال الربع الأول من العام الجارى حيث بلغ إجمالى مبيعات الشركة 300 مليون جنيه.

وقال إن الشركة تستعد لتسليم عدد من مشروعاتها خلال الفترة القادمة من ضمنها مشروع “باركلين” فى العاصمة الإدارية الجديدة.

وأضاف أنه سيتم تسليم المرحلة الأولى من مشروع “باركلين” خلال العام الجارى، بإجمالى 600 وحدة سكنية والتى تمثل 50% من وحدات المشروع.

وأوضح أن مشروع “باركلين” هو أول مشروعات الشركة فى العاصمة الإدارية الجديدة، باستثمارات تصل إلى 4 مليارات جنيه، على مساحة 27 فدان فى منطقة R7 ويطور على 4 مراحل، ويضم 1100 وحدة متنوعة بين شقق دوبلكس وبنتهاوس واستوديوهات ووحدات إدارية وتجارية.

وأشار إلى أنه سيتم تسليم مشروع “باى سايد” فى مدينة رأس سدر خلال العام الجارى، وجارى العمل بمرحلة التشطيبات خلال الفترة الحالية، والتى تستغرق بين 3 و6 أشهر، وسيتم التعاقد مع شركة عالمية لتشغيل المشروع خلال الفترة القادمة.

وقال العتال إن مشروع “باى سايد” يقام على مساحة 7 أفدنة، ويتكون من 170 وحدة فندقية فاخرة مفروشة بالكامل، كما يضم فندق بسعة 40 غرفة.

وأضاف أن “العتال هولدينج” تستعد لتوقيع عقود شراكة مع شركة “سيمنز”؛ لتتولى الشركة الألمانية إدارة جميع الأمور التكنولوجية بمشروعاتها العقارية، موضحا أنه تم الانتهاء من كافة المفاوضات خلال الفترة الماضية.

وأشار العتال إلى أن استراتيجية الشركة تركز على الاهتمام بتنفيذ مشروعات عمرانية فى مناطق مختلفة تتماشى مع الخطط التنموية للدولة.

وقال إن مدينة رأس سدر فى جنوب سيناء من الوجهات الواعدة وبالتالى تعد فرصة استثمارية غير مستغلة بالكامل حتى الآن، ويرجع الفضل فى ذلك للطبيعة الخلابة للمنطقة والتى تجعلها إحدى أفضل المناطق السياحية فى مصر.

وأضاف العتال أن الشركة تعاقدت مع شركة ياسر البلتاجى للاستشارات الهندسية بجانب شركة هانى سعد إنوفيشنز، للعمل على التصميمات الداخلية لوحدات مشروع “باى سايد”.

وتتولى شركة “أتكون للمقاولات” التابعة لمجموعة العتال أعمال الإنشاءات فى المشروع بالكامل، حيث تم إنشاء محطة خلط مركزية بطاقة إنتاجية تقدر بحوالى 6 آلاف متر مكعب يوميًا، لتغطية احتياجات الأعمال الإنشائية بالمشروع.

وقال العتال إن القطاع العقارى يشهد خلال الفترة الحالية تحديات متنوعة ما بين ارتفاع أسعار المواد الخام والتى تعد المدخلات الأساسية لقطاع التشييد والبناء، فضلا عن ارتفاع تكلفة المنتجات العقارية والتى ستنعكس بدورها على سعر المنتج النهائى.

وتوقع أن يشهد القطاع العقارى زيادات فى أسعار المنتجات العقارية بأنواعها المختلفة ما بين وحدات تجارية وإدارية وسكنية وفندقية وطبية بنسب تصل إلى 15% خلال الفترة القادمة.

وأكد العتال أن القطاع العقارى قطاع مرن ويستطيع تجاوز الأزمات، متوقعا انتعاش القطاع خلال الفترة القادمة وزيادة معدلات بيع الشركات العقارية.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2022/04/26/1533286