منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



وزير النقل: تطوير منظومة النقل البحرى وجذب مشغلين وخطوط ملاحية عالمية


الوزير: استقبال أوناش الساحة الكهربية لمحطة “تحيا مصر” بميناء الإسكندرية الشهر المقبل

قال الفريق كامل الوزير، وزير النقل، إن الوزارة تنفذ خطة شاملة لتطوير منظومة النقل البحرى تشمل تطوير الموانئ وجذب مشغلين وخطوط ملاحية عالمية واستعادة قوة الأسطول التجارى المصرى وزيادة طاقة التداول وتقليل زمن الإفراج الجمركى.

وأضاف الوزير، خلال جولة تفقدية بميناء الإسكندرية، أن استعادة قوة الأسطول التجارى المصرى سيتم من خلال إنشاء شراكات جادة بين الدولة والقطاع الخاص واستغلال إمكانيات البنية التحتية الحالية للدولة لبناء وتطوير وصيانة كافة الوحدات البحرية لخدمة الموانئ المصرية وإنشاء وتشغيل خطوط ملاحية لخدمة طموحات الدولة المصرية بإنشاء أسطول مصرى يخدم مستهدفات الدولة للتصدير وبناء ثقة فى الصناعة المصرية.

وتفقد الوزير الشركة المصرية لإصلاح وبناء السفن التابعة لجهاز الصناعات البحرية حيث تم استعراض خطة تطويرها والتى تتضمن تطوير الورش الخاصة بتصنيع وصيانة أجزاء السفن وتجهيزها بالمعدات اللازمة لتواكب أخر التطورات فى مجال تصنيع وصيانة السفن.

ويساهم التطوير فى رفع الوحدات البحرية المملوكة للهيئات التابعة لوزارة النقل وغيرها لإجراء الصيانات والإصلاحات لها والتى كانت تتم بالشركات الخارجية وإمكانية بناء وحدات بحرية جديدة للهيئات التابعة لوزارة النقل وغيرها بمشاركة هذه الشركات وتطوير خدمات إصلاح وبناء السفن للسفن المترددة على موانئ مصر، وتوفير نفقات إصلاح ورفع الوحدات البحرية ورفع الكفاءة الفنية للعاملين نتيجة الاحتكاك بالشركات العاملة فى مجال إصلاح وصيانة وبناء السفن بالإضافة إلى بناء الوحدات البحرية بحمولات مختلفة لخدمة شتى القطاعات العاملة فى المجال البحرى.

وتفقد وزير النقل أعمال تنفيذ المشروع القومى “محطة تحيا مصر متعددة الأغراض بميناء الإسكندرية TMT”، بحضور ممثلى شركة المجموعة المصرية للمحطات واستشارى المشروع ورؤساء الشركات المنفذة، وتم متابعة الأعمال الجارى تنفيذها بالموقع والتجهيزات الخاصة باستقبال أوناش الساحة الكهربية المخطط وصولها مطلع الشهر القادم ومواعيد توالى وصول المعدات الأخرى إلى أرض المحطة.

كما تفقد الوزير مشروع إنشاء منطقة لوجستية على ترعة النوبارية والذى يهدف إلى زيادة المساحة الأرضية لميناء الأسكندرية من خلال إنشاء ظهير لوجستى على مساحة 273 فدان متصل بوسائل النقل متعدد الوسائط وذلك من أجل تعظيم الطاقات الاستيعابية والمساحات التخزينية وتنشيط النقل النهرى وتعظيم إمكانيات النقل بالسكة الحديد من خلال الربط بخطوط السكة الحديد المتواجدة حالياً بالميناء وتخفيف العبء المرورى ونقلها إلى الظهير اللوجستى المتصل مباشرة بالمحور الساحلى.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2022/05/13/1539502