منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



توقعات باستمرار EGX30 فى الاتجاه العرضى مع تقلبات الأسهم القيادية


غريب: المؤشر الرئيسى يختبر مستوى 10600 نقطة

توقع متعاملون بالبورصة المصرية، أن تستمر سيطرة الأداء العرضى على أداء المؤشر الرئيسى مع غياب المحفزات والتى أدت بشكل رئيسى إلى تقلبات فى أداء الأسهم القيادية، فى ظل اضطراب الأسواق العالمية، إثر قرارات رفع أسعار الفائدة، وتداعيات ارتفاع مستويات التضخم حول العالم.

تراجع المؤشر الرئيسي البورصة المصرية EGX30 بنسبة 1.63% في ختام تداولات جلسة الخميس الماضي، ليصل إلى مستوى 10678 نقطة، وانخفض مؤشر EGX50 متساوى الأوزان بنسبة 1.73% ليصل إلى مستوى 1862.6 نقطة.

وقال سامح غريب، رئيس قسم كبار العملاء بشركة عربية أون لاين لتداول الأوراق المالية، إن التذبذب الواضح للأسهم القيادية سيدفع استمرار الأداء العرضي للمؤشر الرئيسى بين مستويات 11000 و 10300 نقطة.

أضاف أن كسر مستوى الدعم 10600 نقطة خلال الجلسات المقبلة سيكون دافعًا نحو أداء هابط يستهدف مستويات 10400 نقطة ثم 10350 نقطة.
أوضح أن أداء شهادات الإيداع الدولية خلال نهاية الأسبوع لسهم البنك التجاري الدولي، هي التي ستحدد اتجاه السهم في بداية الأسبوع الجاري.

أوضح أن حركة التأثير الإيجابي لخبر ضخ شركة أمازون سيولة بسهم هيرمس يتوقف على الإعلان عن سعر السهم في الصفقة، وما إذا كان أعلى من السعر الحالي للسهم أم لا.

أكد أن مؤشر الشركات الصغيرة والمتوسطة سيختبر مستويات 1810 – 1800 نقطة، خلال الجلسات المقبلة، حيث تعد هى أقرب مستويات الدعم فى حالة استمرار الهبوط.

وجه المتعاملين إلى تخفض نسب الشراء بالهامش إن وجدت، أما من مازالت أداء الأسهم متماسك في المحفظة الاستثمارية فعليه أن ينتظر إشارات تأكيد الشراء مع وضع نقاط إيقاف الخسائر على مسافة قريبة من الأسعار الحالية.

كما سجل مؤشر EGX70 يوم الخميس الماضي، تراجعاً بنسبة 1.63% إلى مستوى 1833 نقطة، وحقق مؤشر “EGX30 capped” انخفاضاً بنسبة 1.65% عند مستوى 13182.6 نقطة، كما تراجع مؤشر EGX100 الأوسع نطاقًا بنسبة 1.71% مستقرًا عند مستوى 2786.1 نقطة.

أوضح حسام عيد، مدير الاستثمار بشركة انترناشونال لتداول الأوراق المالية، أن استقرار المؤشر الرئيسى أعلى مستوى الدعم 10600 نقطة، إيجابى مع إتجاه المؤشر لتقليص الخسائر بنهاية جلسة الخميس الماضى.

أضاف أن مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة EGX70 يتجه لاختبار مستوى الدعم الرئيسى وهو 1800 نقطة بالجلسات المقبلة، مع توجه السيولة إلى الأسهم القيادية.

وسجل السوق قيم تداولات 957.8 مليون جنيه، عبر تداول 324.9 مليون سهم، بتنفيذ 36.8 ألف عملية بيع وشراء، بعد أن تم التداول على أسهم 189 شركة مقيدة، ارتفع منها 13 سهمًا، وتراجعت أسعار 106 ورقة مالية، ولم تتغير أسعار 70 سهمًا .

واستقر رأس المال السوقي للأسهم المقيدة عند مستوى 700.1 مليار جنيه، فاقدًا نحو 12 مليار جنيه خلال الجلسة.

واتجه صافى تعاملات الأجانب وحدهم نحو البيع مسجلاً 81.4 مليون جنيه، بنسبة استحواذ 18.99% من عمليات البيع والشراء على الأسهم، بينما اتجه صافى تعاملات المصريين والعرب نحو الشراء مسجلاً 732.8 مليون جنيه، و83.8 مليون جنيه على التوالى، بنسب استحواذ 73.58% و7.43% على الترتيب.

ونفذ الأفراد 57.38% من التعاملات، متجهين نحو البيع باستثناء الأفراد المصريين الذين سجلوا صافى شراء بقيمة 35.9 مليون جنيه، واقتنصت المؤسسات 42.61% من التداولات متجهين نحو الشراء باستثناء المؤسسات الأجنبية التى سجلت صافى بيع 78.9 مليون جنيه، وسجلت المؤسسات المحلية والعربية صافى شراء بقيمة 20.2 مليون جنيه، و36.4 مليون جنيه على الترتيب.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://alborsaanews.com/2022/05/13/1539538