منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




وزير الإنتاج الحربي: نتعاون مع علماء مصر بالخارج في تكوين تحالف قومي للثورة الصناعية الرابعة


أكد المهندس محمد أحمد مرسي وزير الدولة للإنتاج الحربي أن مؤتمر “مصر تستطيع بالصناعة” فى نسخته السادسة، يهدف إلى الإستفا من خبرات علماء مصر بالخارج.

وقال الوزير “مرسي” ،في مداخلة هاتفية مع برنامج ” أيد في أيد المذاع علي المحطة الإذاعية نغم إف إم “، إن وزارة الإنتاج الحربي واحدة من أكثر الجهات التصنيعية بالدولة التي استفادت من مؤتمرات ” مصر تستطيع”، حيث شاركت الوزارة في الخمس نسخ السابقة ، موضحا أنه في هذه النسخة ” مصر تستطيع بالصناعة” تشترك وزارة الإنتاج الحربى في أكثر من 80 % من جلسات المؤتمر.

كما أشار إلى التعاون مع علماء مصر بالخارج في مجالات متعددة، وعلى سبيل المثال لا الحصر في مجال التحول الرقمي والثروة الصناعية الرابعة ، تم التعاون بين وزارة الإنتاج الحربي وعلماء مصر بالخارج في تكوين تحالف قومي للثورة الصناعية الرابعة بمشاركة أكاديمية البحث العلمي، ما يساهم في تهيئة المناخ لملائمة تطبيقات الثورة الصناعية الرابعة، مؤكدا أنه تم بالفعل تطبيق مفاهيم الثورة الصناعية الرابعة على أحد خطوط الإنتاج بشركة ” أبو زعبل للصناعات المتخصصة” ( مصنع ٣٠٠ الحربي) إحدى الشركات التابعة لوزارة الإنتاج الحربي.

وأضاف أنه يتم التعاون مع علماء مصر بالخارج في بناء نموذج لمنظومة ري ذكية لترشيد إستهلاك مياه الري وجاري تطبيقها بشكل فعلي وتجهيزها للاستخدام.

كما تم التعاون مع علمائنا بالخارج في إنشاء وحده تدريبية ذكية للتصنيع الذكي بمركز التميز العلمى والتكنولوجي.

وأشار إلى أنه في مجال صناعة السيارات وهو واحد من أكثر المجالات الذي توليه الدولة إهتمامها في الوقت الحالي ، يتم التعاون مع علماء مصر بالخارج في تصنيع نموذج لسيارة كهربائية ويتم تنفيذها بالتعاون مع مركز التميز العلمي والتكنولوجي التابع للوزارة.

ويجرى التوسع في إنتاج هذه الأنواع من المركبات ( كهربائية، غاز ، وقود مزدوج)، الأمر الذي يكون له أثر إيجابي من الناحية الاقتصادية والبيئية.

وأوضح أن وزارة الإنتاج الحربي قامت بإتخاذ العديد من الإجراءات في مجال صناعة السيارات سواء التي تعمل بالكهرباء أو الغاز أو الوقود المزدوج، حيث تتعاون الوزارة مع إحدى شركات القطاع الخاص المصري ” MCV” لإنتاج أول أوتوبيس كهربائي مصري ” seti bus” بنسبة تصنيع محلي تصل إلى 60 %، كما يتم التعاون مع إحدى شركات القطاع الخاص الإماراتية لتصنيع السيارات البيك أب والتي تعمل بالوقود المزدوج ونسعي لظورها في السوق المحلية في النصف الأول من 2013 .

كما تعمل وزارة الإنتاج الحربى على تحويل عدد 2256 أوتوبيس نقل عام للعمل بالغاز الطبيعي بدلا من السولار.

وأشار إلى التعاون مع الباحث المصري زياد عمران وهو أحد علماء مصر بالخارج، والذي ابتكر مادة البيورايت لتنقية ومعالجة مياه الصرف الصحي وتم تجربتها على محطة معالجة مياه الصرف الصحى ببلانة بمحافظة أسوان وأثبتت التجربة نجاح كبير.

وأضاف الوزير ” مرسي” أنه يحرى حاليا دراسة إنشاء خط لتصنيع مادة ” البيورايت” بأحد الشركات التابعة للوزارة لإستخدامها في معالجة وتحلية مياه الصرف الصحي.

وقال إنه يجرى أيضا التعاون مع العالم المصري رامي عازر لتصنيع وإنشاء مصانع تعمل علي تحويل مخلفات أشجار الموز إلى ورق وأسمدة ومنسوجات ومواد تعبئة وتصديرها إلى أوروبا.

وأشار الوزير” مرسي ” إلى دور وزارة الإنتاج الحربي في منظومة إدارة المخلفات البلدية الصلبة، وقال إنها تقوم بتصنيع المعدات المستخدمة في عملة معالجة المخلفات، كما تقوم بإنشاء مصانع وخطوط المعالجة، حيث قامت الوزارة بإنشاء 70 مصنع معالجة مخالفات بالمحافظات والمدن المختلفة ومايقرب من 150 خطا وتسعي الوزارة في الوقت الحالي لإنشاء مصانع معالجة للمخلفات ” waste to energy” والتي تعمل على تحويل المخلفات لطاقة بطريقة مباشرة.

وعبر الوزير “مرسى” عن التقدير للدور الحيوي لوزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج السفيرة نبيلة مكرم في السعي الدائم لربط كافة المؤسسات بالدولة بعلماء مصر بالخارج للإستفادة من خبراتهم بكافة مجالات التصنيع المختلفة من خلال مؤتمرات” مصر تستطيع ” والتي بدأت في ديسمبر عام 2016 .

 

أ ش أ

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2022/05/28/1544383