“مصانع الجلود” تسعى لتسويق منتجاتها عبر فروع “باتا” 


“السمالوطى”: الغرفة ستعيد اقتراح إنشاء مجلس أعلى للجلود على وزارة الصناعة

اتفقت غرفة صناعة الجلود، مع شركة باتا للصناعات الجلدية على استخدام فروع الشركة لعرض منتجات ورش ومصانع الجلود، فى خطوة تستهدف تسويق منتجات القطاع عبر منافذ “باتا”، وتحقيق أقصى استفادة للطرفين.

قال جمال السمالوطى رئيس الغرفة لـ”البورصة”، إنه يجرى تحديد عدد الفروع التى سيتم استخدامها فى الترويج للمصنوعات الجلدية، وستقوم الشركة بحصر عدد الفروع المناسب لعرض منتجات القطاع وفقًا لعدد من المعايير منها مساحة الفرع وطبيعة المكان والسوق ونوعية المنتج الذى سيتم عرضه.

تابع، أنه نتيجة حركة التغيرات الوزارية التي تمت خلال الفترة الماضية، قررت الغرفة أن تُعيد إرسال مقترح إنشاء مجلس أعلى للجلود إلى وزارة التجارة والصناعة، لإعادة النظر فيه، وبحث إمكانية تنفيذه.
أوضح، أن الغرفة ستعمل خلال العام المقبل على إرسال بعثات ترويجية من قبل أعضاء الغرفة إلى دول أفريقية وآسيوية، للتعرف على نوعية المنتجات المطلوبة، وجودتها وحجم الإنتاج الذى سيتم تصديره إلى هذه الأسواق، وتم اختيار هذه الأسواق لأنها أكثر الدول استيرادًا للمصنوعات الجلدية، وكذلك لتغطية احتياجات دول الجوار من هذه المنتجات، والتوسع في الأسواق الخارجية، خاصة مع اشتهار مصر بجودة مصنوعاتها الجلدية.

كتب- محمد سرى:

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: صناعة الجلود

منطقة إعلانية

https://www.alborsaanews.com/2022/11/09/1596328