المجموعة الفنية للشريك المؤسس لـ”مايكروسوفت” تُباع مقابل 1.5 مليار دولار


باعت دار المزادات “كريستيز” 60 عملاً من مجموعة “بول جي. ألين” الشريك المؤسس لـ”مايكروسوفت” مقابل أكثر من 1.5 مليار دولار، مما يشير إلى استمرار الطلب على الأعمال الفنية التذكارية رغم المخاوف الاقتصادية.

وبحسب “سي إن بي سي”، تم بيع العديد من الأعمال بثلاثة أو أربعة أضعاف تقديراتهم أمس الأربعاء، حيث سجل العديد من الفنانين أرقامًا قياسية جديدة في المزاد، بما في ذلك “فنسنت فان جوخ” و”إدوارد ستيتشن” و”جوستاف كليمت”.

وحطمت خمس لوحات السعر 100 مليون دولار، كما حطمت المبيعات الإجمالية البالغة 1.506 مليار دولار الرقم القياسي السابق لأغلى مجموعة تم بيعها بالمزاد على الإطلاق “هاري وليندا ماكلو” مقابل 922 مليون دولار.

ومن المقرر أن يتم عرض 95 لوحة إضافية من الأعمال الفنية المملوكة لـ”ألين” لاحقًا اليوم في المزاد، ما يدعم ارتفاع إجمالي المبيعات أعلى من ذلك.

وتشير هذه المبيعات إلى أن الأثرياء العالميين ما زالوا ينظرون إلى التحف الفنية على أنها تحوط ضد التضخم وربما مخزن أكثر أمانًا للقيمة من الأسهم المتقلبة بشكل متزايد والعملات المشفرة.

ويأتي ذلك في نفس اليوم الذي انخفض فيه مؤشر “داو جونز” بما يزيد على 600 نقطة، وتراجعت عملة البيتكوين إلى أدنى مستوياتها منذ نوفمبر 2020.

أرقام

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2022/11/10/1596547