“المصرى للتأمين” يؤكد التزامه بتحول القطاع لمسار خالى من الكربون


جدد الاتحاد المصرى للتأمين التزامه بالمساهمة بشكل فعال فى تحول سوق التأمين المصرى وكذلك المجتمع والاقتصاد المصرى نحو مسار خالى من الكربون من أجل تحقيق النمو لجميع الأطراف.

ودعا الاتحاد جميع أعضائه من الشركات العاملة بالقطاع إلى تفعيل الدور الهام الذى يلعبه التأمين لتحقيق العدالة والصمود المناخى للأجيال القادمة وضمان قدرة القطاع على مواجهة مخاطر المناخ وتجنب خسائرها.

وشدد الاتحاد على اتخاذه حزمة من الإجراءات فى هذا الصدد منها الوصول إلى الشمول التأمينى والتأمين متناهى الصغر فى إطار العدالة المناخية إضافة إلى تقديم نماذج ومنتجات للتأمين المستدام للشركات الأعضاء لاعتمادها والعمل بها.

وأكد الاتحاد على مواصلة الجهود الخاصة لإنشاء مجمعة تأمين الأخطار الطبيعية للتخفيف من مخاطر المناخ.

وشملت حزمة الإجراءات مواصلة الحصول على العضوية فى الشبكات والأطر الدولية التى تدعم التأمين المستدام فضلا عن تشجيع الشركات الأعضاء على تعميم الاعتبارات المناخية فى الأطر التشغيلية الخاصة بها والاستمرار فى الكشف عن المعلومات والأنشطة ذات الصلة من خلال تقارير حوكمة الاستدامة الثلاثية ESG وتقارير فرق العمل المعنية بالإفصاحات المالية المتعلقة بالمناخ TCFD والتى يتم طلبها من قبل الهيئة العامة للرقابة المالية.

كما شدد الاتحاد فى حزمة إجراءاته على مواصلة الالتزام بالمبادرات والأنشطة واللوائح ذات الصلة التى تدعو إليها الهيئة العامة للرقابة المالية ودعم وتعزيز تلك المبادرات.

وينظم الاتحاد عدد من ورش العمل بالمشاركة مع كبار شركات التأمين وإعادة التأمين العالمية واتحادى التأمين الفرنسى والمغربى تزامنا مع استضافة مصر لقمة الأمم المتحدة للتغير المناخى “COP27″، كما ينظم الاتحاد ورش عمل خلال يومى الطاقة والنقل ضمن مشاركته فى فاعليات القمة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2022/11/10/1596586