“القابضة الغذائية” تفتح الباب أمام المجازر المحلية لتوريد الدواجن


“الأعلاف” تنخفض للمرة الأولى منذ ظهور أزمة نقص خامات الإنتاج

فتحت الشركة القابضة للصناعات الغذائية الباب أمام المجازر المصرية لتوريد الدواجن إليها بنظام التعاقد المؤقت، بعد أن اعتمدت إلغاء مناقصات الاستيراد التى كانت تسعى لتنفيذها لتوفير احتياجاتها الأسبوعية من الدواجن.

قالت مصادر لـ«البورصة»، إن الشركة القابضة للصناعات الغذائية تعاقدت بالفعل قبل أكثر من 10 أيام مع 12 مجزرًا لتوريد الدواجن المحلية المجمدة، بأسعار تتراوح بين 61 و62 جنيهًا للكيلو المجمد، على أن تُباع فى المجمعات الاستهلاكية بسعر 65 جنيها للكيلو.

أضافت أن الشركة ترى أن الأسعار التى قدمتها المجازر فى التعاقد المُعلن عنه مؤخرًا مرتفعة نوعًا ما، لذا فتحت الباب أمام باقى مجازر مصر لخلق مساحة من التنافسية والحصول على منتجات بأسعار أفضل.

تأتى اتفاقات القابضة الغذائية مع المجازر المحلية على خلفية استيراد الشركة كميات من أجزاء الدواجن فى أغسطس الماضى وسوقتها فى سبتمبر وأكتوبر، ولاحقًا أعلنت عن مناقصة جديدة الشهر الماضى لاستيراد نحو 12 ألف طن، ما دفع المنتجين المحليين للمطالبة بتوريد المنتج المحلى بدلًا من المستورد.

وارتفعت أسعار الدواجن الحية بنحو جنيهين فى الكيلو منذ نهاية الأسبوع الماضى، لتتراوح بين 41 و42 جنيهًا فى الكيلو من أرض المزرعة، وتختلف من منطقة لأخرى، على خلفية تراجع المعروض منها بسبب ارتفاع تكاليف الإنتاج.

وتراجعت أسعار الأعلاف فى اليومين الماضيين بواقع 300 جنيه فى الطن، للمرة الأولى منذ ظهور أزمة نقص خامات الإنتاج وتكدسها فى الموانئ بسبب نقص الدولار.

قال أنور العبد، رئيس شركة الأهرام للدواجن، إن خامات التصنيع لا تزال تواجه شحًا فى المعروض منها، لكن توجد انفراجة نسبية فى الأيام الأخيرة، ما ساعد شركات عدة فى إعادة تسعير منتجاتها.

وأعلنت أكثر من شركة خفض أسعارها خلال اليومين الماضيين ليتراوح سعر الطن من بروتين 23% إلى 16.8 ألف جنيه للطن فى المتوسط، فى حين لا تزال المصانع المنتجة للأعلاف من بروتين 24% لم تُعيد الإعلان عن الأسعار الجديدة للمنتجات بسبب عدم استقرار السوق بصورة كلية بعد.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: الدواجن

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2022/11/13/1597264