بنك الاستثمار الأوروبي يضخ 1.5 مليار دولار في مصر مركزاً على معالجة المياه


يعتزم بنك الاستثمار الأوروبي إتاحة تمويل جديد لمصر بقيمة 1.5 مليار دولار سيتركز أغلبه في قطاع معالجة المياه، وفقاً لما قالته جيلسومينا فيليوتي نائبة رئيس البنك في مقابله مع “الشرق” على هامش قمة المناخ COP27 المنعقدة في شرم الشيخ المصرية.

بحسب المسؤولة؛ فإنَّ البنك يركز مع الحكومة المصرية على الربط بين الماء والغذاء والطاقة لتنفيذ استراتيجية تنظر إلى التغيّر المناخي من عدة جوانب تتعلق بالاقتصاد والتأثير على السكان.

قالت “فيليوتي” أيضاً خلال المقابلة إنَّ البنك سيعمل مع مصر كذلك في قطاعي النقل والطاقة، نظراً لارتباطهما بانبعاثات ثاني أوكسيد الكربون.

كانت مصر قد أطلقت برنامج “نُوفّي” مطلع يوليو الماضي، وهو برنامج يمثّل إحدى آليات الحكومة المصرية لخفض الانبعاثات الكربونية عن طريق جذب تمويلات لتنفيذ حزمة مشروعات خضراء حتى عام 2030 في 3 قطاعات رئيسية: المياه، والغذاء، والطاقة.

بحسب نائب رئيس بنك الاستثمار الأوروبي؛ فإنَّ البنك يعمل على مشروعات في دول أخرى بالمنطقة في مجال تحلية المياه، إذ يموّل خط عمان العقبة في الأردن، وهو مشروع تحليه ضخم مع شركاء دوليين بالإضافة إلى القطاع الخاص أيضاً. كما يعمل البنك مع دول بمنطقة الخليج ويتطلع للعمل مع المغرب.

يعد بنك الاستثمار الأوروبي أحد أكبر المؤسسات الاستثمارية في العالم، إذ يشرف على استثمارات بأكثر من 60 مليار يورو منها 30 مليار يورو لأنشطة المناخ.

ومن البند المخصص للمناخ؛ يستثمر البنك 4.5 مليار يورو في أفريقيا و2.5 مليار يورو في مصر. أشارت “فيليوتي” إلى أنَّ هناك 3.5 مليار يورو استثمارات في منطقه الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، كما أنَّ مصر من الدول التي يدير فيها البنك عمليات كبيرة، فقد استثمر العام الماضي وحده مليار يورو في مصر.
الشرق بلومبرج
لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2022/11/13/1597369