البنك الأفريقي للتنمية يضخ 1.5 مليار دولار لتعزيز الأمن الغذائي الأفريقي


أكد المهندس أحمد سمير وزير التجارة والصناعة، حرص الحكومة على الاستفادة من الآليات والبرامج التمويلية التي يتيحها البنك الأفريقي للتنمية في تطوير قطاعات الصناعة والزراعة والتصنيع الزراعي بما يسهم في تحقيق التنمية الشاملة والمستدامة والنهوض بالاقتصاد القومي، مشيراً إلى الدور الهام للبنك في تحقيق الأمن الغذائي والدوائي بقارة إفريقيا.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي عقده الوزير مع الدكتور اكينوومي اديسينا رئيس مجموعة البنك الأفريقي للتنمية حيث استعرض اللقاء مشروعات وبرامج البنك الحالية والمستقبلية في مصر.

وقال الوزير، إن اللقاء استعرض جهود البنك الأفريقي للتنمية في تحقيق التنمية الزراعية الشاملة بدول القارة الأفريقية من خلال ضخ تمويل بقيمة 1.5 مليار دولار لتعزيز الأمن الغذائي الأفريقي ودعم مشروعات البحوث والتطوير في القطاع الزراعي وبصفة خاصة لمحاصيل القمح والأرز والذرة والصويا وذلك بالتعاون مع 12 مليون مزارع أفريقي بهدف تحقيق الاكتفاء الذاتي من الحبوب بدول القارة.

ولفت إلى أهمية الاستفادة من برامج وخبرات البنك في زيادة معدلات إنتاجية محصول القمح في مصر من خلال ادخال سلالات مستحدثة تعتمد على التكنولوجيات المتقدمة في عملية الإنتاج.

وأشار سمير إلى حرص الحكومة على تعميق صناعة الأدوية ونقل المعرفة والتكنولوجيا الحديثة بالتعاون مع البنك والاستفادة من خطة البنك الطموحة لبناء قدرات ورفع كفاءة الشركات المتميزة في صناعة الأدوية في إفريقيا من خلال توفير التدريب لكوادرها وتوفير البنية التحتية اللازمة لإرساء صناعة حقيقية للدواء بالقارة.

ولفت إلى أن اللقاء قد تناول أيضا امكانية الاستفادة من التواجد القوى للبنك داخل دول القارة السمراء فى الترويج للصادرات المصرية بكافة قطاعاتها التصديرية.

ونوه الوزير للدور الهام للبنك في تنمية وتطوير قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة في مصر من خلال تقديم تمويل بقيمة 160 مليون دولار لبنك مصر لدعم هذه المشروعات، لافتاً إلى ترحيب الوزارة برغبة البنك في إقامة مناطق صناعية زراعية متكاملة في مصر تجمع كل حلقات سلسلة القيمة في مكان واحد على غرار التجربة الناجحة للبنك في هذا الصدد بدول افريقية.

ومن جانبه، أكد الدكتور اكينوومي اديسينا رئيس مجموعة البنك الأفريقي للتنمية حرص البنك على تعزيز علاقات التعاون مع مصر خاصةً وأنها من أبرز شركاء التنمية حيث تمتد العلاقة بين الجانبين لأكثر من 40 عاماً انعكست في تطورات تنموية وإنجازات في مختلف المجالات، وتحقيق نمو اقتصادي شامل ومستدام ينعكس على حياة المواطنين.

واشار إلى حرص البنك على توفير التمويل اللازم لتحقيق التنمية المستدامة فى مختلف دول القارة الافريقية، وذلك من خلال دعم توافر البنية التحتية لتوطين الصناعات ذات التكنولوجيا المتقدمة، وبصفة خاصة فى مجال الطاقة الجديدة والمتجددة ، حيث ساهم البنك في تنفيذ عدة مشروعات فى مجال الطاقة الشمسية بالساحل الإفريقي وكذا مشروع محطة بنبان للطاقة الشمسية في أسوان، حيث يستهدف البنك دعم صناعة وإنتاج الألواح الشمسية والبولي سيليكون في إفريقيا لإحلال الواردات وتقليل فاتورة الاستيراد من هذه المنتجات.

ودعا اديسينا وزير التجارة والصناعة للمشاركة في الدورة القادمة من منتدى الاستثمار الأفريقي الذي ينظمه البنك سنوياً منذ عام 2018 وتشارك فيه جميع جهات التمويل العالمية لتمويل المشروعات المطروحة من المستثمرين خلال المنتدى.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2022/11/14/1597438