مؤسسي “سي” يخسرون 32 مليار دولار مع انخفاض الطلب على الألعاب


أدرك مؤسسي شركة “سي” Sea صانعة لعبة المعارك الناجحة للغاية “فري فاير” أن زيادة عدد المستخدمين التي يغذيها الوباء قد انتهت، رغم تفاؤل رئيسها التنفيذي في وقت سابق من هذا العام بأن المشاكل ستكون قصيرة الأجل.

وتتعامل “سي” الآن مع تباطؤ اقتصادي وتضخم متزايد، فضلاً عن اشتداد المنافسة والضغوط البيعية ضد أسهم التكنولوجيا على نطاق أوسع.

وخفضت شركة الألعاب والتجارة الإلكترونية العملاقة الوظائف وأغلقت العمليات في بعض الأسواق الأوروبية وأمريكا اللاتينية، كما خفضت النفقات.

وبعد فترة وجيزة من العام الماضي باعتباره أغنى شخص في سنغافورة بثروة تبلغ 22 مليار دولار، تراجعت ثروة الرئيس التنفيذي “فورست لي”، وفقًا لمؤشر “بلومبرج” للمليارديرات.

وتبلغ ثروة “لي” الآن أكثر بقليل من 3 مليارات دولار حيث تراجعت أسهم “سي” بنسبة 87% عن ذروتها، كما انخفضت ثروة المؤسسان المشاركان “جانج يي” و”ديفيد تشين” مجتمعة 13.5 مليار دولار.

وبينما كان “لي” لا يزال متفائلاً في مارس، فقد غير لهجته منذ ذلك الحين، وأقر في سبتمبر أن الصعوبات الحالية ليست عاصفة عابرة بسرعة ومن المرجح أن تستمر على المدى المتوسط.

أرقام

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2022/11/14/1597558