«تصديرى الملابس الجاهزة» يطلق مبادرة لإعادة استخدام مخلفات المنسوجات


لويس: يجب إتاحة برامج تمويلية لتطوير القطاع الصناعى عبر تحديث وإحلال المعدات 

أطلق المجلس التصديرى للملابس الجاهزة مبادرة بالتعاون مع عدة شركات لإعادة استخدام المخلفات الناتجة عن المنسوجات والاعتماد على التكنولوجيا الخضراء في هذه الصناعة، لمواكبة الاتجاهات العالمية وتحقيق الاستدامة في الصناعة، وإعادة التدوير، لتقليل معدلات التلوث وخفض الانبعاثات الكربونية، فضلا عن تقليل استخدام الطاقة.

وقالت مارى لويس، رئيس المجلس التصديرى للملابس الجاهزة، لـ”البورصة” إن المجلس شارك خلال قمة المناخ المنعقدة في شرم الشيخ بالمنطقة الخضراء فى المؤتمر، كما يعقد مجموعة من النداوت على هامش المعرض لتعريف المنتجين بالموضة الخضراء والمستدامة، فضلا عن أهمية استخدام المنتجات العضوية في عمليات الإنتاج وتصنيع الملابس الجاهزة والمنسوجات عمومًا لتقليل من أثرها البيئى.

وشددت على ضرورة إتاحة برامج تمويلية لتطوير القطاع الصناعى من خلال تحديث وإحلال المعدات المستخدمة، لكى تعمل على تقليل استخدام الطاقة وأيضا الشراكات والتعاونات الاستراتيجية، التى يجب أن تعزز من أجل الاقتصاد الدائرى، بالإضافة إلى تأثيرات المواد الكيميائية الخطرة على سلسلة قيمة المنسوجات، وأخيراً المجهودات المبذولة والإمكانيات المتاحة لإعادة تدوير مخلفات الملابس والنسيج.

كما شارك المجلس التصديرى للملابس الجاهزة فى المؤتمر الذى تم تنظيمه على هامش معرض التقنيات الخضراء في حوض البحر الأبيض المتوسط “إيكوموندو-Ecomondo “خلال الفترة من 9 إلى 10 نوفمبر الجاري في مركز Rimini Expo، بإيطاليا، ضمن برنامج”سويتش ميد كونكت- SwitchMed Connect”.

وقال المجلس، إن برنامج “سويتش ميد كونكت” يجمع أصحاب المصلحة من الاتحادات الصناعية والوزارات والمؤسسات البحثية والمفوضية الأوروبية، ومنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، والمنصات التكنولوجية الأوروبية، والمبادرات الدولية، ذلك لبناء أوجه النظر وتبادل المعرفة وتوسيع نطاق الابتكارات البيئية والاجتماعية.

وأضاف المجلس، أن البرنامج يهدف إلى تسهيل استيعاب أفضل ممارسات الاقتصاد الأخضر والدائرى، من خلال تبادل المعرفة وربط أصحاب المصلحة المعنيين فى النظام البيئى.

أشار إلى أنه تم استضافة الشركات الناشئة ورجال الأعمال ووكلاء الصناعة والمبادرات، ووكلاء التغيير، والسياسة، والمؤسسات المالية، التى تعمل على تطبيقات الاقتصادات الإنتاجية والدائرية والمشاركة في البحر الأبيض المتوسط.

وتم عرض نتائج برنامج “سويتش ميد كونكت ” الذى نفذ بمصر على مرحلتين، حيث تم فى المرحلة الأولى تقييم جدوى تقنيات إعادة التدوير الكيميائية والميكانيكية المتقدمة لنفايات النسيج، وبالمرحلة الثانية تم تحسين توافر وجودة وقيمة المخلفات، لإعادة التدوير الميكانيكي في مصر.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2022/11/15/1598042