“شعبة المحاجر” تدرس إنشاء 5 محطات لتنظيف شاحنات النقل بتكلفة 2.5 مليون يورو


غالي: الشعبة تعد دراسة إنشاء المحطات بالتعاون مع “تسيماج” الإيطالية

تقديم مقترح بالمشروع إلى وزارة البيئة ومحافظة القاهرة لتدبير التمويل 

تدرس شعبة المحاجر بغرفة مواد البناء باتحاد الصناعات، مقترحًا لإنشاء محطات متخصصة في غسل شاحنات نقل منتجات ومستلزمات القطاع.

قال إبراهيم غالى، رئيس مجلس إدارة شعبة المحاجر، إن استثمارات المشروع تقدر بنحو 2.5 مليون يورو لإنشاء 5 محطات.
وأضاف لـ “البورصة”، أن الشعبة حصلت الفكرة من إيطاليا التى تعد رائدة فى مجال المحاجر، حيث استعانت بالأبحاث والدراسات التى أجريت فى هذا الشأن.

وأوضح أن الشعبة تعد دراسة إنشاء المحطات بالتعاون مع شركة “تسيماج” الإيطالية، وهى إحدى الشركات الأوروبية الكبرى التي أنشأت تلك المحطات في إيطاليا .

وتابع: “عقب الانتهاء من الدراسة سيتم تقديم المقترح إلى محافظة القاهرة ووزارة البيئة تمهيدًا لتنفيذه بعد إتاحة التمويلات المطلوبة من قبل الجهتين”.

وأشار إلى أن الدراسة سوف تتضمن آليات التنفيذ والمناطق الصناعية التى ستقام بها المحطات والمساحات المطلوبة والتمويلات اللازمة.

كما لفت أن المشروع ستنفذه الشركة الإيطالية المشرفة على الدراسة، وسيتم استيراد تكنولوجيا متطورة.

وذكر أن تلك المحطات سوف تقام فى نطاق القاهرة الكبرى تمهيدًا لتعميمها فى كافة المحافظات التى يوجد بها مناطق صناعية بها مصانع متخصصة فى قطاع المحاجر.

وأوضح أن أبرز المناطق التى ستقام بها المحطات هي شق الثعبان أو بجوار محطات تحصيل الرسوم والموازين الخاصة بالمنتجات المحجرية، ليتم تنظيف السيارات بعد خروجها من المصانع وقبل دخول المدن، حفاظًا على صحة المواطنين والبيئة من التلوث بالأتربة الصخرية الموجودة على هياكل السيارات.

وقال غالي إن المحطة سوف تدار بشكل أوتوماتيكي، حيث ستقوم الخلايا الضوئية فى مدخل المحطة بتسجيل موعد وصول الشاحنة، ثم تبدأ عملية الغسيل عبر تشغيل طلمبة المياه.

كما أن قسم الغسيل سوف يحتوي على خطين متوازيين من الأنابيب القوية، ليسمح بتوزيع المياه بطول وعرض الشاحنة بحيث تغطي جميع الأماكن بها للحصول على أفضل نتيجة.

وأشار إلى أن المحطة ستكون ذاتية التغذية، حيث سيُعاد تدوير المياه المستخدمة في عملية تنظيف الشاحنات بعد تنقيتها من الرواسب وإعادة ستخدامها مرة أخرى، كما يمكن الاستفادة من الرواسب والطفلة الناتجة عنها من في تخصيب الأراضي الزراعية.

كتب/ محمد سرى

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: المحاجر

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2022/11/15/1598156