بدء صب خرسانة الوحدة الثانية من محطة “الضبعة النووية” الأسبوع المقبل


تبدأ الأسبوع المقبل أعمال صب الخرسانة الأولى للوحدة الثانية بمحطة الطاقة النووية في الضبعة بمحافظة مطروح.

قال أمجد الوكيل رئيس هيئة المحطات النووية لـ “البورصة”، إن الهيئة حصلت على إذن إنشاء الوحدة النووية الثانية من محطة الضبعة من هيئة الرقابة النووية والإشعاعية بعد إتمام الوثائق اللازمة للحصول على التراخيص وزيارات الفحص المخططة من هيئة الرقابة النووية إلى موقع الضبعة وأخرها زيارة الفحص الشاملة للموقع في الفترة من 23 الى 26 أكتوبر 2022 لتفقد آخر الاستعدادات الإنشائية للموقع.

وأضاف أن الوفد من هيئة الرقابة النووية والإشعاعية تفقد الأعمال التمهيدية التي تتم للوحدة النووية الثانية واطلع على الوثائق التصميمة المعتمدة اللازمة لبدء تنفيذ الأعمال.

ويقوم المقاول الرئيسي للمشروع النووي “أتوم ستروى إكسبورت” (ASE) المسئول عن اختيار مقاولي الباطن بطرح مناقصات تنفيذ الأعمال على الموقع الإلكتروني المخصص.

ويطرح المقاول الروسي مناقصات لاختيار مقاولين من السوق المحلي ، وتم إسناد بعض الأعمال لشركات بتروجيت والمقاولون العرب وحسن علام وغيرها من الشركات المصرية التي تنفذ أعمالا بالمشروع سواء في مجال الإنشاءات والتوريدات والخدمات.

وتأتى هذه الإجراءات فى إطار الإتفاق مع الشركة الروسية بتخصيص نسبة من أعمال المشروع تنفذها شركات مصرية بنحو 20%بالوحدة الأولي وتتزايد تدريجياً مع تنفيذ الأعمال لتصل إلى أكثر من 30% مع اكتمال تنفيذ المشروع.

وتعاقدت مصر مع شركة روساتوم الروسية على تدشين أول محطة طاقة نووية سلمية فى منطقة الضبعة بمرسى مطروح بقدرات إجمالية تبلغ 4800 ميجاوات وتكلفة تصل إلي أكثر من 21 مليار دولار، وتمول الأعمال التنفيذية للمحطة من قبل مؤسسات تمويل روسية وفقا للاتفاق مع مصر.

ومن المخطط أن يكتمل إنشاء محطة الضبعة النووية في عام 2028، ثم تبدأ اختبارات التشغيل لجميع الوحدات تمهيدا لتشغيلها تجارياً وربطها على الشبكة الكهربائية بعد انتهاء هذه الإجراءات.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2022/11/16/1598009