“إي تدوير” يطلق خدمة “كاش باك” لموردي المخلفات الإلكترونية


دبّوس: افتتاح نقاط تجميع بقنا والأقصر بداية العام المقبل

“البيئة” تجمع 170 ألف طن وارتفاع عدد المشتركين إلى 200 ألف شخص

يطلق تطبيق “إي تدوير” الذي دشنته وزارة البيئة، خدمة جديدة لحصول المشتركين على مبالغ مالية “كاش باك” على محافظهم الإلكترونية بعد توريد المخلفات الإلكترونية إلى أماكن الجمع.

قال كريم دبوس، مطوّر التطبيق، إن الخدمة الجديدة ستطلق بعد الانتهاء من فعاليات مؤتمر المناخ الذي يعقد حاليًا في مدينة شرم الشيخ.

وأضاف لـ “البورصة”، أن المستهلكين سيحصلون على كوبونات الخصم على العديد من المنتجات أيضًا من خلال الجهات المتعاقد معها بجانب الحصول على “كاش باك”.

وأوضح أن للمستهلك الحق في استخدام المبالغ التي حصل عليها كيفما شاء، سواء من خلال سحبها كمبالغ نقدية او دفع الفواتير وخلافه.

ويحصل المستهلكون الذين يسلمون المخلفات الإلكترونية فى مراكز التجميع المنتشرة فى بعض المحافظات، على كوبونات خصم على المنتجات، إذ يدخل المستهلك بياناته والمنتج الذى يود تسليمه ليظهر له أقرب مركز تجميع.

وأطلقت وزارة البيئة، التطبيق في أبريل 2021، بهدف جمع المخلفات الإلكترونية من المنازل لأول مرة فى مصر، كمرحلة لدعوة المواطنين إلى سرعة التخلص الآمن من المخلفات الإلكترونية الخطرة، مقابل نقاط وخصومات للتحفيز على تلك المبادرة.

وتستهدف الوزارة إطلاق خريطة طريق لجمع وتدوير المخلفات الكهربائية والإلكترونية، بعد الانتهاء من دراسة حجمها فى السوق المصرية، وإعداد الأدلة الإرشادية حول أفضل الممارسات البيئية للجمع والنقل والتخزين والتخلص منها.

وقال دبوس، إن وزارة البيئة جمعت من خلال التطبيق نحو 170 ألف طن منذ بدء العمل به في أبريل من العام الماضي، في حين تعدّى عدد مستخدمي التطبيق نحو 200 ألف شخص.

ويعمل فى مصر 14 مصنعا لتدوير المخلفات الإلكترونية، جميعها فى القاهرة الكبرى وخاصة فى المنطقة الصناعية بمدينة 6 أكتوبر، بحسب دبوس، وتنتج مصر 90 ألف طن من المخلفات الإلكترونية، منها 23% من القطاع المنزلى، وفقًا لبيانات وزارة البيئة.

وقال مطوّر تطبيق “إي تدوير” إنه سيتم إضافة نقاط لتجميع المخلفات الإلكترونية في الأقصر وقنا بداية العام المقبل، بجانب افتتاح نقطتي تجميع جديدتين في الإسكندرية.

وأكد أن وزارة البيئة تُشرف على عملية فرم الأجهزة التي تم جمعها من المستهلكين للتأكد من عدم تسريب بيانات الأجهزة.

وذكر أن ثقافة المستهلكين بدأت في التغيّر من خلال معرفة ضرورة التخلص الآمن من المخلفات الإلكترونية حفاظًا على البيئة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2022/11/16/1598014