وزير البترول يؤكد ضرورة التوصل إلى نهج شامل للتغلب على أزمة الطاقة العالمية


أكد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية ضرورة التوصل إلى نهج شامل ومتكامل لتطوير الحلول للتغلب على أزمة الطاقة العالمية، بما في ذلك الطاقة النظيفة والطاقة المتجددة.

وقال الملا، في كلمته خلال جلسات “يوم التنوع البيولوجي” ضمن فعاليات قمة المناخ “27”، إن أحد الحلول البارزة لأزمة الطاقة التي تكتسب قوة دفع عالمية هي الهيدروجين المتجدد ومشتقاته، حيث إنه يستطيع أن يسهم بشكل ملحوظ في تحقيق أهداف إزالة الكربون وأمن الطاقة ويمثل كذلك فرصة للتعاون الصناعي والنمو الاقتصادي وخلق فرص العمل.

وأضاف أن التعاون بين مصر والاتحاد الأوروبي تطور على مدى سنوات، مؤكدًا بذل الجهود والإجراءات بين الجانب المصري والأوروبي لصالح شعوب الدول.

وأوضح وزير البترول أن مجال الطاقة العالمي مر بالكثير من التحولات الهائلة بالنسبة لتذبذب العرض والطلب من الطاقة بالإضافة إلى التعامل مع التغير المناخ وتقديم مصادر طاقة مستدامة بأسعار مناسبة، مشيرًا إلى أن مصر اتخذت مجموعة من الخطوات لكي تطور اقتصادها منخفض الكربون.

وأضاف الملا أن هناك إنجازين قد حدث بالأمس أولهما إعلان خطة مصر الوطنية لإزالة الكربون والاتفاقات الإطارية مع شركات لمشروعات الهيدروجين الأخضر بإجمالي قدرات 24 جيجا وات باستثمارات تصل إلى خمسين مليار دولار.

وأكد أن مصر والاتحاد الأوروبي يتشاركان في رؤية استراتيجية واحدة للتعاون والاحتياج إلى تسريع الإجراءات لتحقيق الأهداف المرتبطة باتفاقية باريس.

وقال إن في ضوء هذا نوقع اليوم مذكرة تفاهم بين مصر والاتحاد الأوروبي للشراكة الاستراتيجية للهيدروجين المتجدد بهدف العمل معا لتطوير الإنتاج والاستهلاك والتجارة في الهيدروجين المتجدد ومشتقاته.

وأوضح أن مذكرة التفاهم تؤكد أهمية التعاون بين أصحاب المصلحة لخلق تضامن واكتساب الخبرة والحصول على الموارد والتكنولوجيات لتطوير الحلول لمواجهة تغير المناخ، مؤكدا أن مصر سوف تستمر في التعاون مع شركائها للاستفادة من الإمكانيات للهيدروجين ودعم رؤيتها لكي تصبح مركزًا للطاقة منخفضة الكربون في المستقبل القريب.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2022/11/16/1598503