أمين عام “أوبك”: المنظمة تركز جهودها للحفاظ على البيئة وخفض الانبعاثات


أكد الأمين العام لمنظمة “أوبك” هيثم الغيص أن المنظمة تركز جهودها للحفاظ على البيئة ودعم الدول الأعضاء بأحدث أجهزة تصفية وتكرير النفط التي تساعد على تقليل الانبعاثات الكربونية.

وقال الغيص – في حوار خاص مع قناة القاهرة الإخبارية، على هامش مؤتمر المناخ (COP 27) في شرم الشيخ – “إن أوبك تعمل على جعل الصناعات النفطية غير ملوثة للبيئة”، مشيرا إلى أن المنظمة هي جزء من حلم الحفاظ على البيئة.

وأضاف أن هناك صورة مغلوطة وسوء فهم بأن الصناعة النفطية هي دائما ملوثة للبيئة، ونحن كمنظمة أوبك والدول الأعضاء بها لسنا ضد البيئة بل بالعكس نحن نساهم في الحفاظ على البيئة من خلال تطوير التكنولوجيا والحد من الانبعاثات الكربونية وغاز الميثان.

وأوضح أنه لا يمكن الاستغناء عن الوقود الأحفوري مطلقا، لافتا إلى أن النفط يمثل حوالي 31% من الطاقة العالمية وبإضافة الغاز ستصبح النسبة من 55 إلى 60%، لذلك لا يمكن أن يتحول العالم إلى طاقات أخرى بالاستغناء عن النفط والغاز والوقود الأحفوري بشكل عام، والحل هو إيجاد آليات للحد من الانبعاثات في الطاقة الأحفورية.

وأكد أمين منظمة أوبك أن هناك نمو في الطلب على الطاقة بحوالي 25% بحلول عام 2045، والنفط سيظل ركيزة أساسية للكثير من الصناعات وسيحافظ على نسبة 30% بحلول عام 2045.

وأشار إلى أن دول كثيرة في أفريقيا تعاني من فقر الطاقة وتغير المناخ ، لذلك ندعو إلى إيجاد حلول شاملة وعادلة تشمل الجميع في هذه المعادلة التي تدعو إلى التحول في استخدامات الطاقة عالميا.

وشدد الغيص على أهمية الاستثمار في الصناعات النفطية، منوها بأن العالم ينتج حوالي 100 مليون برميل نفط يوميا وهو جزء من احتياجات العالم في الطاقة ، وبسبب الأزمات والاضطرابات التي وقعت مؤخرا حدث انخفاض في مجال الصناعة النفطية.

ودعا إلى زيادة الاستثمار في المجالات النفطية من أجل المحافظة على الإنتاج والطلب العالمي وتجنبا لوقوع أزمة طاقة عالمية قد تكون أكبر وأخطر بكثير من الأزمة الحالية ، مشيرا إلى أن الاستثمارات المقدرة في قطاع النفط حتى عام 2045 تقدر بـ 12 تريليون دولار أمريكي في مختلف مجالات الصناعة النفطية.

وأكد أن أوبك تلعب دور كبير في المحافظة على استقرار أسواق النفط واتزان العرض والطلب منذ تأسيسها منذ 62 عاما.

ووجه الأمين العام لمنظمة أوبك هيثم الغيص الشكر لمصر وللرئيس عبد الفتاح السيسي على تنظيم واستضافة (COP 27) وهو مصدر فخر لنا جميعا ، مشيرا إلى أن فكرة تأسيس أوبك انطلقت من مصر عام 1959.

أ. ش. أ

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2022/11/16/1598778