نائب رئيس المركزى الأوروبى: التضخم سيظل عند مستويات مرتفعة لعدة أشهر


قال نائب رئيس البنك المركزي الأوروبي إن التقرير القادم لمؤشر أسعار المستهلكين في منطقة اليورو سيكون مهمًا بالنسبة للقرار المقبل للبنك، متوقعًا استمرار معدلات التضخم المرتفعة لعدة أشهر.

وذكر “لويس دي جويندوس” في مقابلة مع محطة “بلومبرج”: “في الماضي، تعرضنا للكثير من المفاجآت السلبية، دعونا نرَ ما سيحدث في تقرير التضخم المقرر صدورها في الثلاثين من نوفمبر الجاري”.

ويرى “جويندوس” أن زيادات أسعار المستهلكين من غير المرجح أن تتباطأ بشكل قوي في أي وقت قريب، رغم أنها قد تصل إلى الذروة قريبًا.

وكان أحدث تقرير للتضخم في منطقة اليورو قد أظهر ارتفاع مؤشر أسعار المستهلكين بنسبة 10.7% في أكتوبر الماضي، وهو مستوى مرتفع غير مسبوق.

وأضاف المسؤول في البنك المركزي الأوروبي: “من المهم أن نضع في اعتباراتنا حقيقة أنه على المدى القصير، ما يعني الأشهر المقبلة، سيظل التضخم يدور حول المستوى الحالي ليظل أعلى 10%، لكنه قد يتراوح بين 6% إلى 7% في النصف الأول من العام المقبل”.

أرقام

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2022/11/16/1598788