مباحثات مصرية صينية لتعزيز التعاون الاقتصادي وزيادة التدفقات التجارية خلال المرحلة المقبلة


سمير: نرحب باستقبال المزيد من الشركات الصينية للاستثمار فى السوق المصرى

بحث المهندس أحمد سمير وزير التجارة والصناعة، مع لياو ليتشيانج سفير الصين بالقاهرة، سبل تعزيز التعاون الاقتصادي بين البلدين وتذليل العقبات لزيادة التدفقات التجارية خلال المرحلة المقبلة.

وقال وزير التجارة، إن مصر والصين ترتبطان بعلاقات استراتيجية تمثل ركيزة لتعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري والاستثماري بين البلدين، مشيراً إلى حرص الوزارة على دعم التعاون المشترك بين مصر والصين والنهوض به إلى آفاق أرحب خلال المرحلة المقبلة بما يتناسب مع حجم العلاقات القوية بين البلدين.

وأشار سمير، إلى أن المباحثات قد تناولت التأكيد على أهمية تنمية التعاون الاقتصادى المشترك خاصة فى ظل الظروف الصعبة التى يشهدها الاقتصاد العالمى حاليا، مؤكداً ترحيب الوزارة باستقبال المزيد من الاستثمارات الصينية لبدء مشروعاتها فى السوق المصرى والاستفادة من حزم الحوافز والمزايا التى يتيحها مناخ الاستثمار فى مصر، وكذا استعداد الوزارة لحل أى تحديات قد تواجه المستثمرين الصينين سواء مع أجهزة الوزارة أو كافة الجهات المعنية.

ولفت إلى أهمية تيسير إجراءات تصدير المنتجات الزراعية المصرية إلى السوق الصينى وذلك جنباً إلى جنب مع المنتجات الصناعية وبصفة خاصة الكيماويات والصناعات النسيجية.

من جانبه، أكد لياو ليتشيانج سفير الصين بالقاهرة، حرص بلاده على تنمية آفاق التعاون المشترك مع مصر باعتبارها أحد أهم الشركاء الاستراتيجين لدولة الصين بمنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: الصين مصر

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2022/11/20/1599518