النفط يعوض أغلب خسائره المبكرة بعد نفي السعودية تقريرا بشأن أوبك+


عوضت أسعار النفط أغلب خسائرها المبكرة يوم الاثنين بعد أن نفت السعودية تقريرا بأنها تناقش زيادة المعروض من النفط مع أوبك وحلفائها.

وسجلت العقود الآجلة لخام برنت لشهر يناير 87.45 دولار للبرميل عند التسوية، متراجعة 17 سنتا. وبلغت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي لشهر ديسمبر 79.73 دولار للبرميل عند التسوية، منخفضة 35 سنتا قبل انتهاء أجل العقد في وقت لاحق يوم الاثنين.

وانخفض عقد يناير الأكثر نشاطا سبعة سنتات إلى 80.04 دولار للبرميل.

وتراجع كلا الخامين القياسيين بأكثر من خمسة دولارات للبرميل في وقت مبكر يوم الاثنين، مسجلين أدنى مستوى في عشرة أشهر، بعد أن ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال أن زيادة تصل إلى 500 ألف برميل يوميا ستخضع للنقاش في اجتماع أوبك+ في الرابع من ديسمبر.

وعوض النفط معظم خسائره لاحقا بعد ذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية أن وزير الطاقة السعودي الأمير عبد العزيز بن سلمان قال إن المملكة ملتزمة بتخفيضات الإنتاج ولا تناقش زيادة محتملة في إنتاج النفط مع منتجي النفط الآخرين في أوبك، نافيا تقرير الصحيفة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2022/11/21/1600301