نقص مستلزمات الإنتاج يدفع أسعار المنظفات للارتفاع 25%


علم الدين: الحرب أثرت بشدة على واردات الزيوت النباتية

فكري: أتوقع زيادات جديدة مطلع العام المقبل

شهدت أسعار المنظفات ارتفاعاً 25% خلال شهر، نتيجة ارتفاع أسعار مستلزمات الإنتاج ونقص بعضها في السوق المحلي، مع زيادة أسعار مواد التعبئة والتغليف 50%.

كشف المهندس محمود علم الدين رئيس شعبة المنظفات والمطهرات بغرفة الصناعات الكيماوية، أن سوق المنظفات يعاني من عجز في توفير المواد الخام اللازمة للإنتاج ومنها الزيوت النباتية وزيت الصويا وعباد الشمس، لافتاً إلى قرب توفير عدد من الخامات التي تشهد نقصا في المعروض الشهر المقبل.

وعزا رئيس شعبة المنظفات والمطهرات، أسباب هذا النقص، إلى الحرب الروسية- الأوكرانية، إذ يتم استيراد زيت الصويا وعباد الشمس من أوكرانيا، مشيرا إلي أن الإنتاج المحلي لقطاع المنظفات زاد 50% مقارنة بالعام السابق.

وقالت غادة فكري عضو مجلس إدارة غرفة الصناعات الكيماوية باتحاد الصناعات، إن مستلزمات إنتاج قطاع المنظفات يتم استيراد معظمها من الخارج، ومنها مادتا الفوسفات والصودا آش، والتي وصلت نسبة استيرادهما إلى 100%.

أضافت عضو مجلس إدارة غرفة الصناعات الكيماوية باتحاد الصناعات، أن أسعار مواد التعبئة والتغليف ارتفعت 50% منذ بداية العام الحالي، وهو ما أثر علي سعر المنتج النهائي للمستهلك.

وتوقعت ارتفاع أسعار المنظفات مرة أخرى بداية 2023 بنسبة 25%، نتيجة عدم توافر الخامات اللازمة للإنتاج بعد الحرب الروسية – الأوكرانية.

قالت عضو مجلس إدارة غرفة الصناعات الكيماوية، إن منظفات ومساحيق الملابس والأطباق والأرضيات هي الأكثر مبيعاً بنسبة 100%، بينما تعد مرطبات الملابس وملمع الأرضيات الأقل حظا.

وحول الاستثمارات في قطاع المنظفات، أكدت عضو مجلس إدارة غرفة الصناعات الكيماوية، أن الدولة تعتزم إنشاء مصنع لإنتاج مادة “الصودا آش” بدلاً من استيرادها لتوفير 500 ألف طن للاستهلاك المحلي، بعدما ارتفعت أسعارها من 3 جنيهات إلي 13 جنيهاً.

وقال إسلام فتحي مدير شركة ألفا للصناعات الكيمائية والمنظفات، إن أسعار المنظفات ارتفعت 25%، نتيجة زيادة أسعار الدولار، بعد الحرب الروسية- الأوكرانية.

وأضاف أن الشركات الكبري اتبعت سياسة الإبقاء على المواد الفعالة ورفعت أسعار منتجاتها، عكس الشركات الصغيرة التي قللت تركيز المواد الفعالة وثبتت الأسعار، مضيفاً أن مبيعات المنظفات تراجعت 30% عن العام السابق وخصوصا معطر الجو.

وقال عبد العزيز الخولي مدير شركة اللؤلؤة للمنظفات، إن قطاع المنظفات به كثير من المعوقات في الاستثمار، إذ ارتفعت تكلفة إصدار التراخيص اللازمة إلي مليون جنيه، مطالباً بالاهتمام بالمشروعات الصغيرة والمتوسطة، وكذلك تشديد الرقابة علي المصانع غير المرخصة.

وفي جولة ميدانية لجريدة” البورصة”، قال مندوب مبيعات شركة برسيل، إن الشركة قلصت حجم بعض العبوات للإبقاء علي نفس السعر، إذ قلصت حجم برسيل الكيلو العادي إلي 700 جرام بسعر 25 جنيها، مضيفاً أن منتجات برسيل اوتوماتيك ارتفع سعرها ولم يقل حجم العبوة، إذ وصل سعر عبوة برسيل 8 كيلو إلى 250 جنيهاً بدلا من 220 جنيهاً قبل شهر بزيادة 13.5%.

وأضاف مندوب مبيعات شركة “أريل”، أن الشركة رفعت أسعارها منتجاتها دون تقليل حجم العبوات، إذ وصل سعر عبوة أريل الكيلو من المنظف العادي إلى 30 جنيها بدلا من 25 جنيهاً خلال شهر بنسبة زيادة 20%، بينما بلغ سعر عبوة أريل 50 جنيهاً بعد أن كانت 45 جنيهاً بزيادة 10%، في حين وصل سعر عبوة أريل الأوتوماتيك 9 كيلو 300 جنيه بعد أن كانت تباع بـ 245 جنيهاً قبل شهر بزيادة 22%.

وأضاف علي الدرمغاوي ، صاحب محل منظفات بمنطقة عين شمس، أن شركات المنظفات ومساحيق الملابس رفعت أسعار المنظفات بنسبة تتراوح بين 10 ـ 25%، خلال شهر، مضيفاً أن منتجات شركة صان لايت غير متوافرة في السوق المحلي. كما أن منظفات الأرضيات والأواني والملابس هي الأكثر مبيعاً خلال الوقت الراهن.

كتبت- فاطمة أبوزيد

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: الأسعار

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2022/11/22/1600075